Alef Logo
الأدب
أوراق بلا تاريخ
من مذكرات هاربة
ـ 1 ـ
نم هادئاً ولا تحلم بعد الآن بالقمر لئلا يلدغك، كان ذلك في نهاية العصر الكامبري:سقط قرص أسود من ظفر المجرة في مياه البحر
ـ فكان المد ـ
تحت رصيف مرجاني تمسك بدرع سمكة، لكنها رمته بعيداً، بكى.. ثم ذاب وتحلل.
أهبط درجاً أبيض إلى حيث الغرفة في
ضاحية الليل
الجرس
طعم نبيذ يسيل
الباب
غبطة رمان تنكسر
يمسكني من قلبي عطر مكتوم الصوت
خمس يمامات تهاجر بيدي إلى الدفء
ـ 1 ـ
شمع وحليب
وقطعة من الغسق على البحر
ووردة
أواه
إن سيف نظراتي يتكسر
على هذا الجسد العاري
**
منشورات دار مجلة الثقافة في دمشق
1990
المطر لا يهطل على الفقراء
-فاتح-
إنه لاستبداد فجائعي
أن يذبل ليْلكُ الأمل
في حلمات أثداء الأمهات
- حسين-
ولدت جويس منصور في بريطانيا من عائلة مصرية سنة 1928 انضمت إلى الحركة السوريالية ما إن رحّب السورياليون بعملها الأول "صرخات" سنة 1953. ومذّ، بقيت جويس التي انجبت من سمير منصور ولدين، وفيّة للمشروع السوريالي كتابة وسلوكاً حتى وافاها الأجل في باريس في 28 آب (اغسطس) 1986، اثر مرض السرطان.
1
تسقط ثمرة في الضوء
فوق الأوراق الساقطة كالأجنحة
تتفتح ثم تنساب أفعى حمراء براقة
ثمرة في الضوء
حيث تتقاطع أهداب السنديان والسرو.
حين استيقظت
كانت عيني نوماً
حين استيقظت
بدأت عيني تفتح كالنخله
تتحول عيني كاملة
تتقاطع في عينا الآخرين.
ـ 1 ـ
لا:
الشاة لا تقول للجزّار: لا
العصفور لا يقول للثعبان: لا
الأرض المنخفضة لا تقول للصخر المتدحرج: لا
الدمية لا تقول للعابث: لا
البيدق لا يقول للاعب: لا
الرجل ليس شاة ولا عصفوراً،
ليس أرضاً
ولا دمية.
الرجل ليس بيدقاً!
بعد الجليد
(1) في الصومعة
بيني وبين الباب أقلامٌ ومِحْبرةٌ،
صدى متأفِّفٌ،
كُوَمٌ من الورق العتيقْ.
هّمُّ العبور،
وخطوةٌ أو خطوتانِ
إلى يقين الباب، ثمَّ إلى الطريق.
1
لم تكن الأرض جرحاً كانت جسداً
كيف يمكن السفر بين الجرح والجسد
كيف تمكن الإقامة؟
2
كان لإقامته بين الشجر والزَّرْعِ شحوب
القصب وسَكْرَةُ الأجنحة
تآصر مع الموج
أغْرى بهدأة الحجر
أقنع اللغة أن تؤسس حبر الخشخاش
وكان سُلَّمٌ يقال له الوقت يتكئ على اسمه ويصعد
رئيس التحرير سحبان السواح

سورية لا تشبه إلا السوريين

25-آذار-2017

سحبان السواح

يخشى العالم المتحضر أن يحدث في سورية ما يحدث في دول الربيع العربي من انقسامات طائفية وعرقية ومناطقية في الدول التي سبقتها كتونس التي لم تستقر بعد رغم الفترة الزمنية...

هالات

18-آذار-2017

جنى بيطار

خاص ألف

السواد يتضح اكتر..
وكلما اتضح
يخبو قلبي

مقامات المدن الحالمة على شرفات الشغف والله

11-آذار-2017

زكريا السقال

خاص ألف

وهموم النساء
وفرح الأطفال
ومضى لما يريد.

قبر جماعي

11-آذار-2017

عايدة جاويش

خاص ألف

أخذوا ظِلالهم المُتَكَسِرة
على عَتَبات الضوءِ
على فوهةِ بندقية

آن الأوانْ

04-آذار-2017

رسلان عامر

خاص ألف

تسأليني..
ما الذي أقراه فيكِ؟
أهو سر الوجودِ..

حيت أراك

04-آذار-2017

خاص ألف

كم شهقةً تلزم صهيل شوقي
كي يهدأ
حين اراك

الأكثر قراءة
Down Arrow