Alef Logo
مقالات ألف
يقول كالدير:" كلا شولوخوف و تولستوي من أنصار النظام، و لكن شولوخوف معروف دوليا، و حاز على نوبل، و لذلك كلنا سمعنا به ككاتب من طبقة راقية. أما ألكسي تولستوي فهو شخصية خلافية. لقد كان على الجانب " الخاطئ" ، من أعداء البلاشفة، و هاجر، ثم عاد أدراجه". كان مهنيا و ماهرا جدا حينما قدم للنظام ما أراده النظام و فعل ذلك في فترة الاضطهاد الستاليني. و كان قادرا على التأقلم، و هكذا تبدو نصوصه أيضا".
وهاجم الأفغاني في مقالته الكتّاب الذين يدعون إلى مواجهة التعصب، وقال بأنهم: «لا يميزون بين حق وباطل»، وهم عملاء غربيون مزندقون يحاولون ضرب هذه الفضيلة العليا في الأمة الإسلامية. ويقول في المقالة نفسها بأن التعصب ينبغي أن يكون معتدلاً: «فتعصب المشتركين في الدين، (...)، إذا وقف عند الاعتدال، ولم يدفع إلى جور في المعاملة ولا انتهاك لحرمة المخالف لهم أو نقض لذمته فهو فضيلة من أجلِّ الفضائل الإنسانية».
إذن أيكون الإبداع ملازماً للإيروس، لا موازياً له أو استعاضةً عنه؟ الإجابة عن هذا السؤال قد تقتضي منا التفكير في أثر النصوص على حياة كلٍّ منا، وأن نتقصّى الفعل "التثقيفي" لها على مجمل شخصيتنا، بمعنى أن لا ننظر إلى النصوص كأشياء أخذت مكانها في مستودع الذهن، وأن لا ننظر إلى أذهاننا كأجزاء عليا ومنفصلة عن كليتنا. إن السؤال السابق يحاول التفكّر في الآثار الشخصية "لدى كل شخص منا" للعملية الإبداعية، من منطلق أن كل مشارك فيها هو فاعل إبداعي
هذه المقطوعة الصغيرة وسعت أرضية الشعر الفرنسي وربما العالمي وخاصة إذا ما قرأناها بلغتها الأصلية لا عن طريق الترجمة. لنلخص الوضع: البحر ساطعا تحت الشمس وأنت مستلق على الشاطئ في لحظة استرخاء تكاد تنسى العالم. أشعة الشمس المنعكسة على ذلك السطح المنبسط تشكل مساحات بيضاء تلتحم فيها السماء بالأرض. فتشعر ولو للحظة وكأنك انصهرت بالأبدية والخلود.
أن يموت آلاف السوريين ومثلهم من الفلسطينيين السوريين غرقاً في أعماق البحار ويتحولون طعاماً للأسماك وهم يحاولون النجاة بأرواحهم وأرواح أطفالهم هرباً من جحيم الحرب ،ثم يقعون فرائس بين أيدي المهربين وتجار البشر قبل أن يتلاشون هم وأحلامهم في حياة كريمة بعرض المحيطات ، لهو فضيحة الفضائح لهذا العالم المجنون المنافق الذي يتشدق بمعزوفة حقوق الإنسان ، لكنه نسي أن يخبرنا ان ما يعنيه هو الإنسان الغربي
- يقال أن أول من سمى يوم الجعة هو "كعب بن لؤي" كما يصرح اليعقوبي، ونجد له نثراً يشترك مع ما جاء في القرآن، وخاصة في تمهيد الأرض وجعل الجبال أوتاداً: «ألم نجعل الأرض مهاداً/ والجبال أوتاداً» [النبأ: 6-7]. نقرأ لكعب: «اسمعوا، وتعلموا، وافهموا، واعلموا أن الليل ساج، والنهار ضاح، والأرض مهاد، والسماء عماد، والجبال أوتاد»(25).
في دمشق كنت في منزل مشترك بين الصديقين الروائي والقاص كامل محمد الخطيب والناقد المسرحي نديم محمد، حين سمع رياض من كليهما بأني عندهما، فجاء ذلك الشاعر الشاب، المرح ذو الابتسامة النادرة والخلابة لنتعارف على بعضنا ونصبح صديقين حميمين، لم يفرق بيننا إلا ذلك الموت الذي خطفه مني ومن محبيه الآخرين، في بادرة زمنية لئيمة وأليمة.
ويبقى السؤال: ما المقصود بالنسوي؟
سؤال طرحه الناقد محمد عبدالمطلب، ليرد قائلا: إن الأنثى في المعجم خلاف الذكر في كل شيء، والأنثوي لا يعبر عن نوعية السرد، فالأنثى يضم البشري وغير البشري، وهو غير المقصود. وبالمثل لا يصلح السرد المؤنث، لأن المؤنث والمذكر صفتان لغويتان لا ترتبطان بحقيقة الانتماء الجنسي،
يرى حامد نصر أبو زيد أنّ الفكر الإسلامي الراهن لا يرى في الغرب إلاّ التقدم المادي ويرى أنّ من سلبيات الغرب فراغهم الروحي الذي كان نتيجة غياب الدين وهو ميزة ثقافتنا، وهذا ما يسمح باستيراد المعلومات معزولة عن سياقها العلمي فقد تم تقبل الديمقراطية، من دون أن نحترم حرية الفرد. وتقبلنا الاقتصاد الحر من دون حرية التفكير،

من هنا تبدأ رحلة التيه التي يقودها بطل الفيلم المقدم كوبير في بحثه الحثيث عن كوكب جديد من الممكن أن ينتقل اليه البشر بعد الخراب الذي أصاب الأرض ..فالمشروع الذي أسسه العالم الذي أطلقوا عليه اسم الدكتور مان ، بدأ ولم يعطي أي نتيجة حتى الان ..فالدكتور مان والذي نفترض ترجمة اسمه بالدكتور الانسان ...استطاع اقناع 11 رحلة مشابهة بالذهاب في رحلات تبشيرية في المجرات بحثاً عن أرض لاقامة العالم الجديد
رئيس التحرير سحبان السواح

هَلْ نعيشُ في عصرِ ظلامٍ إسلاميٍّ.؟

21-تشرين الأول-2017

سحبان السواح

"في وصيَّةِ "حبيبةِ المدنيَّةِ" المنشورةِ في هذه الصَّفحةِ مُتزامنةً مع فاتحتِي هذه؛ قالت "حبيبةُ" لابنتِها، قبلَ أَنْ تُهدى إلى زوجِها: "إني أُوصيكِ وصيَّةً، إِنْ قَبِلَتِ بها؛ سُعِدْتُ!.". قالَتْ ابنتُها : "وما...

جسد بطعم الندم ــ نص روائي..

21-تشرين الأول-2017

علي عبدالله سعيد

خاص ألف

سردي
السري
يبدأ

الهُبوط بِالنَّهديْن معاً

21-تشرين الأول-2017

مازن أكثم سليمان

خاص ألف

_ لا يا حبيبي.. لا..
الوقتُ مازالَ باكِراً
وأنا أُحِبُّكَ هكذا

قصيدتان

21-تشرين الأول-2017

مديحة المرهش

خاص ألف

عارٍ أنت في كهفي،
سأزمّلك بقصيدة معلقةً
على جدار كعبتي

ذرتك سلمى

21-تشرين الأول-2017

أحمد المعمري

خاص ألف

وَمَرْكَبُنَا يَعْلُوُ فَلَا شَيْئَ فَوْقَهُ
وَيَدْنُو كَشَاهِينٍ تَحَسّّسَ أَعْفُرَا
أَعَاذِلُ هَذَا الْعَيْشُ لَا مَا أَرَيْتِنِي

مقابلة مع نفسي

21-تشرين الأول-2017

وائل شعبو

خاص ألف

: ما هو الفن؟
وهم
لا غبار عليه.
الأكثر قراءة
Down Arrow