Alef Logo
شعر معاصر
1
تسقط ثمرة في الضوء
فوق الأوراق الساقطة كالأجنحة
تتفتح ثم تنساب أفعى حمراء براقة
ثمرة في الضوء
حيث تتقاطع أهداب السنديان والسرو.
حين استيقظت
كانت عيني نوماً
حين استيقظت
بدأت عيني تفتح كالنخله
تتحول عيني كاملة
تتقاطع في عينا الآخرين.
ـ 1 ـ
لا:
الشاة لا تقول للجزّار: لا
العصفور لا يقول للثعبان: لا
الأرض المنخفضة لا تقول للصخر المتدحرج: لا
الدمية لا تقول للعابث: لا
البيدق لا يقول للاعب: لا
الرجل ليس شاة ولا عصفوراً،
ليس أرضاً
ولا دمية.
الرجل ليس بيدقاً!
بعد الجليد
(1) في الصومعة
بيني وبين الباب أقلامٌ ومِحْبرةٌ،
صدى متأفِّفٌ،
كُوَمٌ من الورق العتيقْ.
هّمُّ العبور،
وخطوةٌ أو خطوتانِ
إلى يقين الباب، ثمَّ إلى الطريق.
1
لم تكن الأرض جرحاً كانت جسداً
كيف يمكن السفر بين الجرح والجسد
كيف تمكن الإقامة؟
2
كان لإقامته بين الشجر والزَّرْعِ شحوب
القصب وسَكْرَةُ الأجنحة
تآصر مع الموج
أغْرى بهدأة الحجر
أقنع اللغة أن تؤسس حبر الخشخاش
وكان سُلَّمٌ يقال له الوقت يتكئ على اسمه ويصعد
08-نيسان-2006
يتسول الأمراء باسمك،
هل أوضح؟
يذبح الفقراء باسمك
لست ساكتة
ولكن السماع يحرف الصوت المشاع
سأذيع سراً:
لست وحدك من يناصبني المحبة،
لست ذاكرتي اليتيمة،
لست متراسي المثبت،
غير أني أنت فاتحتي وخاتمتي ومت عليك،
الوحش في الروح
لم يكن هناك من شهود
كلها في المخيلة.
وحش متفوق
ظهر فجأة في أحراش الروح،
في أوطان الغانية وتحت مصابيحها الساهرة.
-1-
أولاً، لا قرود وراء شجيرات الورد
وراءها طفل ذو عينين حزينتين
-2-
أحلم صارخاً في بيت الأوراق
هي ذي أنا هي ذي أنا – كانت تقول
الأغنية المتعبة
آه فلأخلصها
الأب الضال
يلمعُ في الظلام
ويأفل في الضوء
وحيثما كان
ستجدينه محاطاً بالكراهية
وتعبرين
على رصيف
يلمِّع الأحذية
وخلف زجاج المقهى
يقرأ جريدة البارحة
كان الدرب طويلاً كخطوط في فناجين القهوة
مرتفعات وظلال طيور وغبار الشمس
وسوزان المجنونة
موسيقى ودم وتراب
لم نسمع من قبل صدى
لم نلمس أشجارا
لم نتعثر بزجاج.
رئيس التحرير سحبان السواح

فاتحة ألف من العدد الأول للمجلة المطبوعة 1/1/1991

29-نيسان-2017

سحبان السواح

للتأكيد على توجهات موقع ألف أعيد هنا نشر افتتاحية العدد الأول من مجلة ألف 1991 وبعد نضال لاستمرارها بالصدور.. لم يفلح ولكن توجهاتنا ظلت كما هي *** لا انتماء لنا إلاّ لهذه...

54 دقيقة

29-نيسان-2017

إيمان شاهين شربا

خاص ألف

الساعة الجدارية في المملكة
لاتتقن قراءة الوقت
تقرأ صباحك

حفريّات الجَوّال..

22-نيسان-2017

مازن أكثم سليمان

خاص ألف

كحَسْرَةِ نَمِرٍ في قفص
اصطدِمْ بالرَّصيف
أو قفْ فجأةً

منزلي آيِلٌ للعذابِ

15-نيسان-2017

تمام التلاوي

خاص ألف

لا تفتحيه
سيخجل مقبضُهُ من يديَّ
كما يخجل الآن زِرُّ قميصِكِ

أيتها البلاد القتيلة

08-نيسان-2017

أحمد بغدادي

خاص ألف

يتها البلادُ القتيلة
لا أحد يرثيكِ !
نصفُ الشعراءِ ماتوا

هذا الرَّماد... وذاكَ الرَّذاذُ الجميل

31-آذار-2017

محمد مراد أباظة

خاص ألف

فيا أَيُّها الحالمونَ،
ويا أيها العاشقونَ
ويا أَيُّها الأَصدقاءُ،
الأكثر قراءة
Down Arrow