Alef Logo
يوميات
              

أنا بانتظار أنا

مديحة المرهش

خاص ألف

2011-05-15

كمٌ من الموت و كمٌ من الحياة ، كمٌ من الزيف و الكذب و كمٌ من الإدعاء ، كمٌ من الزهو الثقافي و التبجح و المنفخة السياسية ، و كمٌ من الطغيان ، كمٌ مكّدس من زيف الإعلام ، كمٌ من أبطال وراء - الكي بورد - و كمٌ كبير من الشهداء .
و أنت يا وطني تنزف دماءً و حيرة ..........................بانتظار !!!!؟؟؟؟
******
لا يمكن أن نرى شيئاً و نحن نقبع في غرفنا و الرصاص يلعلع والدماء تلطخ شاشة التلفاز و نحن نشرب الشاي بكل ما أوتي من نكهات !!
******
ما أجهلنا من ناس ، و ما أجهلنا من شعراء !
أليس على كاهل الشعراء تُلقى الأعباء ؟ !
أفواهنا ملأى بالقصائد ...بما يُقال و ما لا يُقال
كيف ضعنا بين هذا و ذاك ؟؟
أتراه نظم الشعر بات من المحرمات ؟!
*****
صارت خطواتي حذرة ، خائفة مني، أنظر إليَّ إن كانت تلك هي خطواتي، أو تلك هي قدمي ، أبحث و إياها عن يقين يحمينا من ......
*****
كيف تسمح لي أن أنام في عتمة مدلهمة و أنت يا وطني أول مَن علمتني أن أثور ضد الظلمة وأبقى في وضح شمسك و نور قمرك ؟!
*****
أول مرة أكره نفسي لأنني مشغولة أوبخ قلمي كل يوم و أنزف لعنات سوداء و أنام على أمل أن تثور لغتي لتخرج ما يعتمل فيّ من جروح .
*****
و إن كثُرت و اختلطت الأصوات و الأبواق ..
لا تخشى ياوطني ...هناك دائماً لصوت الحق مكان .


تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

صِرْتِ فِيَّ وصِرْتُ فيكِ،

14-تشرين الأول-2017

سحبان السواح

هَلْ تسمحونَ لِي بِالخُروجِ عنِ المألوفِ.؟ فَلا أتفلسفُ، ولا أخوضُ غِمارَ معاركَ دونكيشوتيَّةٍ، لم تأت يوماً بنتيجة، ولَنْ تأتيَ سوى بتخديرِ الألمِ فينا.!. لمْ أعتقدْ يوماً بِأَنَّني - بِمَا أكتبُهُ...
المزيد من هذا الكاتب

الطريق إليك سكران

07-تشرين الأول-2017

أحرّك تائي الساكنة

08-تموز-2017

الإيحاءات الجنسية عند المرأة

17-حزيران-2017

ميديا .. يا ماما ...ميديا

06-أيار-2017

نون نسوتهن ضلع قاصر

08-نيسان-2017

طز .. من محفوظ والماغوط والوز.

14-تشرين الأول-2017

بعنا الجحش واشترينا الطعام بثمنه

07-تشرين الأول-2017

حافظ الأسد.. ذاكرة الرعب

30-أيلول-2017

مات ( ع . خ )

23-أيلول-2017

الحرب هي الحرب

16-أيلول-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow