Alef Logo
نص الأمس
              

ملف أبو النواس ج4 أبو النواس على ألسنة الرواة والشعراء من معاصريه " 2 "

أحمد بغدادي

خاص ألف

2010-08-09


يقول الحسين بن أبي المنذر : اجتمعت مرة أنا وأبو نواس وعدة من أصحابنا عند عبيد بن أبي المنذر فشربنا يومنا وبتنا عنده ليلتنا، فقال لنا أبو نواس: هل لكم في أن ندلج إلى الكرخ فإن بها حانة لم أرَ مثلها قط في نظافتها وطيبها وحسن شرابها وأنا أشتهي أن أسكر فيها وأقيم بها أياماً فساعدوني، قلنا: امض ِ حيث شئت فإنا معك، فأدلجنا في نصف الليل فوافينا الموضع الذي وصف لنا على ما شاكل نعته ووافق صفته فقرب لنا الشراب من ساعتنا ثم أصبحنا فوصلنا نهارنا شرباً، ومع أبي نواس غلام قد أفسده على أبيه وغيبه عنه غير مرة وهو كان ساقينا، وأشرفنا حين أصبحنا على زهر ورياض وأشجار وأنهار وكروم لم أرَ مثله قط نزهة ً وحسناً، فذكرنا حسن ذلك الموضع الجنة وما أعد الله فيها لأهلها وعظم خطرها فذكرنا الذنوب التي تحجب عنها وتمنع منها وتعرض دونها وأن ذلك بقدر مقدور وتفاوضنا ساعة في شيء من الإسلام وما نرجو من العفو والفوز وعظيم منة الله تعالى علينا في الهداية، وأبو نواس ساكت، فقلنا: مالك لا تتكلم؟ فالتفت إلى الذي أنشأ الكلام فقال :

يا ناظراً في الدين ِمال أمـر
لا قدر صـح ولا جـبـر
ما صح عندي من جميع الذي
تــــذكــــــــر إلا الـمـــــــوت والـــــقـبــــــــــر

قال فامتعضنا من ذلك وأنكرناه واستفظعناه وقلنا: والله ما نقرك على هذا فقد والله أفرطت وجاوزت المقدار وصرت إلى أن تكذب بالمعاد وإنا لنخاف أن ينزل الله بنا قارعة أو تصيبنا جائحة إذا رضينا بقولك وأصغينا إليك ولم نعدلك، فإن رجعت وإلا هجرناك وفارقناك ويحك قد شخت وجاوزت الكمال وما أحد أبصر منك بتصاريف الكلام والأديان، وغير ذلك من فنون العلم، فقد كان ينبغي لك أن تستسمج هذا القول وتعافه. فقال: لا والله ما أدين غير الإسلام ولكن ربما نزا بي المجون حتى أتناول العظائم، وما أعلم أني مسؤول عنه ومعذب عليه ثم أنشأ :

أية نـار ٍ قـدح َ الـقــادح ُ
وأي جد بلـغ الـمـازح ُ
لله در الشيب مـن واعـظ
وناصح لو قبل النـاصـح ُ
يأبى الفتى إلا أتباع الهـوى
ومسلك الحق له واضـح ُ
فاعمد بعينيك إلـى نـسـوة ٍ
مهورهن العمل الصالـح ُ
إلا الذي ميزانـه راجـح ُ
من اتقى اللـه فـذاك الـذي
سيق إليه المتجر الرابـح ُ
فاغد فما في الدين أغلـوطة
ورح لما أنـت لـه رائح ُ

ثم قال : هذا عمل إبليس أجرى هذا الكلام ليعارض فرحنا ويقدح في سرورنا بما يكدره، خذوا بنا في شأننا وألغوا هذا. فلم نزل نشرب هناك أياماً، مرت في متشرب الحنة ومرة فيما يليها من البساتين والمتنزهات، فلما أزمعنا الانصراف بعد أيام كثيرة قال: أمهلوا بنا

قليلا ثم أنشأ يقول:

يارب مجلس فتـيان لـهـوت بـه
والليلُ مستخلسٌ في ثوب ظلمـاء ِ
نشتفُ صافية ًمن صـدرِ خـابـيةٍ
تغشي عيونَ نـدامـاهـا بـلألاء ِ
كأن منظرها والمـاء يقـرعـهـا
ديباجُ غـانـية ٍأو رقـم وشَّـاء ِ
تستن في مرح من كفِ مصطبـح ٍ
من خمر عانة أو من خمر سوراء ِ
كأن قهقهة الإبـريق بـينـهـمـا
رجع المزاميرِ أو ترجيع فأفـاء ِ
حتى إذا مزجت طارت جنادبُـهـا
للمزج ِ وامتعضت من سورة ِالماء ِ
سألت تاجرها: كم ذا لعاصـرهـا؟
فقال : قَصُرَ عنها ذاك إحصـائي
نبـيت أن أبـا جـدي تـوارثـهـا
من ذخرِ آدم أو من ذخـرِ حـواء ِ
ما زال يمطل من ينتاب حـانـتـه
حتى أتتني وكانت ذخر مـوتـائي
ونحن وسط بساتين وتـنـفـحـنـا
ريحُ البنفسج ِمع ريح الخزامـاء ِ
يسعى بها خنثٌ في لـهـوه دمـث
يستأمر العين في مسترجع الرائي
مقرطق وافر الأرداف ذو خـنـث
إن ماس في راحتيه وشم حـنـاء ِ
قد رطل الشعـر واوات ورددهـا
فوق الجبين ورد الصدغ بالـفـاء ِ
إني لأشرب من عينـيه صـافـية
صرفا وأشرب أخرى من ندامائي
عيناه تقسم ماء في مـذاهـبـهـا
وربما نفعت مـن سـروة الـداء ِ
ولائم لامنـي فـيه فـقـلـت لـه
إني وعيشك مشغول بـمـولائي




يقول سليمان بن أبي سهل :
سألت أبا نواس أن يجعل شربه عندي أياماً متتابعة ضنانة ومنافسة على ما كان يفوتني منه. فأجابني إلى ذلك فأعددت له ما احتجت إليه من سماع وغيره وبدأنا في الشّرب. فلما كان آخر النهار جعل يشكو وجده بجارية قد فتنته ويصف أنه ما يهنؤه لذة ولا يسوغ له شراب ولا يصفو له عيش بسببها، فقلت: ويحك قد انتكست وصرت تتعشق النساء أيضا؟ قال: هو والله ما قلته لك، فقلت: سمها لي وعرفني خبرها لأعاونك عليها وأحتال لك فيها، فاستحيا مني وطوى خبرها عني وجعل يقول: لست تعرفها ولا أعرف أنا أيضا اسمها، فقلت: فصف لي خلقها فأبى. ثم أنشد يقول :



كفاك ما مر علـى رأسـي
من شاذن قطع أنفـاسـي
أكثر ما أبلغ من وصفـهـا
تحدُّثي عن قلبها القـاسـي
أغار أن أنعت منهـا الـذي
ينعته الناس مـن الـنـاس
ولم أر العشاق قبـلـي رأوا
بوصف من يهوون من باس ِ
كل أحاديثي سوى نعـتـهـا
منكشف مني لـجـلاســي
لا حبذا الشركة في حبـهـا
وحبذا الشركة في الكــاس ِ



قال : فلما رأيته لا يحب أن يعلمني خبرها، ويكشف لي خبرها تغافلت عنه فلما كان الليل وثملنا، نمنا ونام من كان بقي عندنا. أغفيت غفوة ثم انتبهت فإذا هو قاعد وحده فقلت :
أبا علي مالي أراك ساهرا متململاً لعلك فكرت فيما كنت شكوته؟ قال : إي والله ثم قال لي : اسمع أبياتا قلتها : قلت: هات. فأنشد :



رسم الكرى بين الجفون محيل
عفى عليه بكا عليك طـويل ُ
يا ناظراً ما أقلعتْ نظـراتُـه
حتى تشحط بينهـن قـتـيل ُ
أحللت من قلبي هواك محـلة
ما حلها المشروب والمأكول ُ
بكمال صورتك التي في مثلها
يتحير التشبيه والتـمـثـيل ُ
فوق القصير، والطويلة فوقها
دون السمينة، دونها المهزول ُ




قلت: قد ذكرت الآن قدها وأحسبني عرفتها. قال: هيهات، هيهات - يؤسيني بذلك من أن أعرفها - وقد كنت أراه يحد النظر إلى جارية لبعض أهلنا يقال لها نرجس ويتأملها وكانت تأتينا بالتحف في كل وقت من عند مولاتها، فقلت في نفسي: ما عنى غيرها ثم أمسكت عنه فلما كان في غد قلت للساقي: خذ على أبي نواس ففعل. فسكر سكراً ما رأيته سكر مثله

فبينما هو في سكره إذ قال :



أحرف أربـع سَـبـينَ فـؤادي
لم أذق بعدهن طعـم الـرقـاد ِ
خفت إظهـارهـن خـشية واش ٍ
واتقاء الـعـدو والـحـسـاد ِ
أشتهي النون من ((نوار)) وأهوى
ثانياً من حروف اسم ((مـراد))
و((جنان)) قد شفني مبـتـداهـا
و((سعاد)) فديت مباد سـعـاد ِ
لا تراني أحب خلقـا سـواهـا
أبدا ما بقيت حتى الـتـنـادي






قال: فاستيقنت أن نرجس حاجته فوجهت إلى مولاتها أسألها أن تبينيها فوهبتها لي. فلما أفاق أبو نواس اصطحبنا فقلت له بعد أن شربنا أرطالا: نحب أن نشرب اليوم مع حبيبتك. قال: خذ فيما يكون. قلت: يا غلام أحضر ذلك الرجل. فدخلت نرجس. فلما رآها بهت إليها. فقلت له: قد وهبتها لك، قال: وتملكها حتى تهبها؟ قلت: نعم.
فعلت البارحة كذا وكذا فاستيقنت أنها طلبتك فأردت شرائها لك فوهبتها لي مولاتها وهي لك. فو الله لقد رأيت وجهه أشرق وأنار، وقام فقبل رأسي ثم أقعدها إلى جانبه وجعل كلما شرب كأسا قبلها ثم أنشأ يقول:

مالي في الناس كلهم مثـلُ
مأتى خمري ونقلي القبل ُ
قومي حتى إذا العيون هدت
وحان نومي فعرسي ثعل ُ
يا أيها الناس فاسمعوا عظتي
فكل نفس وراءها أجـل ُ
ليحمد الله منكـمـو رجـل ُ
ساعده في حبيبـه الأمـل ُ

حدث أن صديقا لأبي نواس مات وكان يأنس به فوجد عليه وجداً شديداً واشتد غمه وقلقه وجزعه لفقده وشيع جنازته، فلما صلوا عليه وصيروه في حفرته وواروه في لحده خرج أبو نواس من قبره - وكان فيمن ألحده - فاستقبل الناس الذين شيعوا الجنازة بوجهه وقال بصوت شج ٍ وإجهاش :

يا بني النقص والـعـبـر
وبني الضعف والـخـور
وبني البعدِ فـي الـطـبـاع
على القرب ِفي الصور
والشخوص الـتـي تـبـاين
في الطول والقصـر
احتـسـاء مـن الـحـرام
وحتماً علـى لا ضـرر ِ
أين من كـان قـبـلـكـم
من ذوي البأس والخطـر
سائلوا عنهـم الـمـدائن
واستبحثوا الخبــــر
سبقونا إلى الـرحـيل
وإنا لفـي الأثــــر
من مضى عبرة لـنـا
وغدا نحن معتـبــر
إن للمـوت لـمـــحة
تسبق اللمح بالبصـــر
وكأنـي بـكـم غـــدا
في ثياب من المــــدر
قد نقلتم من القـصـــور
إلى ظلمـــة الحفـــر
حيث لا تضرب القبـاب
عليكم ولا الحجـــر
حيث لا تظهرون مـنها
للهو ولا سـمــــر
رحم الله مـسـلـمـا
ذكر الموت فادّكــــر
رحم الله مـسـلـمـا
خاف فاستشعر الـحذر



كان أبو نواس هجا ابن نيبخت وذكر أمه ورماه بالبخل ونسبه إلى الرفض أيام هارون الرشيد فلم يزل به إلى أن دس له شربة من سم فلم تعمل عملها إلا بعد أربعة أشهر، فلما اشتد وجعه وتمعطت لحيته وتغيرت حاله، دخل إليه غلام - لم يعده - لحبه إياه وكان يتعهده ويكتب أشعاره فقال له: يا أبا نواس كيف تجدك؟ قال: أجدني في الحق. فإنا لله وإنا إليه راجعون على ما قدمت، ويا حسرتي على ما فرطت في جنب الله ثم أنشد:

دب فيَّ البلاء سفلاً وعـلـوا
وأراني أموت عضواً فعضوا
ليس تمضي من ساعة بـي إلا
نقصتني بمرها بـي جـزوا
لهف نفسي علـى ليال وأيا
مليتهن لـعـبـا ولـهـوا
ذهبت جدتي بلـذة نـفـسـي
وتذكرت طاعة الله نـضـوا
قد أسأنا كل الإسـاءة فلا
لهم صفحاً عنا وغفراً وعفوا

قال: فلما فرغ من هذه الأبيات مات لساعته فخرج الغلام باكياً وهو يعول مجهشاً :

مات البديعُ ومـاتـت دولة ُالـفـطـن ِ
واستدرجَ الموتُ روحَ الشعر ِفي كفن ِ
لله ما صنعـت أيدي الـمـنـون بـه
وما تضمنتِ الأكفـانُ مـن حـسـن ِ
من ذا يرد نزاراً عند نخوتـهــــا
أم من يدافع عن جرثومةِ اليمــــن ِ




يتبع ... أحمد بغدادي

×××××××××××
نقل المواد من الموقع دون الإشارة إلى المصدر يعتبر سرقة. نرجو ممن ينقلون عنا ذكر المصدر ــ ألف


تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الضحك على الله

16-أيلول-2017

سحبان السواح

الظاهرة ليست بالجديدة، ولكنها تفشت في السنوات العشرالأخيرة وهي ظاهرة الحجاب، وتدخل الأهل لفرضه على بناتهن، وزوجاتهن، وأخواتهن، وكل من له معهن صلة قربى. والظاهرة يمكن أن نسميها العارية المحجبة. وقبل...
المزيد من هذا الكاتب

الحرب هي الحرب

16-أيلول-2017

على غير العادة

16-أيلول-2017

إن لم تأت

02-أيلول-2017

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

الحرب هي الحرب

16-أيلول-2017

أن تكون سوريّا

09-أيلول-2017

قول في الفيلسوف

02-أيلول-2017

نصف مليون مريض نفسي فقط في سورية

26-آب-2017

السمكة

19-آب-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow