Alef Logo
الآن هنا
              

جامعة المأمون في القامشلي جامعة أوروبية بنكهة شرقية الجزء الثاني

سحبان السواح

2008-03-28

في الحلقة الماضية تحدثنا مع نائب رئيس الجامعة ومع الدكتور عدنان السيد وكانت أحاديث هامة وغطت جزءا من نشاط جامعة المأمون الخاصة وألقت الضوء على كثير من الأمور وكلها تفيد أن ما سرب من معلومات خبيثة أرادت أن تسيء لجامعة المأمون ولكل المؤسسات التابعة للدكتور مأمون الحلاق.. ماهي إلا نوع من محاولة تدمير الناجحين والمبدعين .
في اليوم الثاني توجهت مع سولينيه مسؤولة خدمة الزبون نحو مكتب الدكتور باسل الزاقوت عميد كلية العلوم الإدارية والمالية لمتابعة حقيقة الأمور داخل الجامعة .. والمستوى التعليمي وطبيعة العلاقات بين الطلاب والجامعة وأمور أخرى كثيرة تلقي الضوء على تلك الجامعة الدكتور باسل زاقوت كان بانتظارنا فرحب بنا وبعد دردشة قصيرة دخلنا في الحوار.

ماذا يمكن للجامعات الخاصة .. وخصوصا جامعة المأمون أن تفيد المجتمع في القامشلي؟
ـ إن العلم والمعرفة هما الثروة التي يسعى إليها المجتمع ويقوم على رعايتها والحفاظ عليها وتشكل القوى البشرية , والتي تمثل أداة التنمية وغايتها أهم عناصر الإنتاج , وتكمن الفائدة القصوى من هذه الموارد في تأكيد العلاقة بين العلم والمعرفة , والإنسان السوري الذي تقع على عاتقه مسؤولية تطوير الوطن وأحداث التنمية الاقتصادية والاجتماعية فيه .
وجامعة المأمون الخاصة للعلوم والتكنولوجيا واحدة من المؤسسات التعليمية المتخصصة في الجمهورية العربية السورية , والتي تساهم مع مجموعة من المؤسسات في إحداث التغيير النوعي والمادي في المجتمع السوري من خلال تطوير الموارد البشرية وتهيئتها لتلبية احتياجات سوق العمل . لهذا كان اختيار الجامعة للمواد التي تدرسها على علاقة مباشرة بالمنطقة فهي منطقة زراعية تحتاج إلى مهندسن زراعيين وهي منطقة نفط وتحتاج إلى مهندسي نفط

القوى البشرية , والتي تمثل أداة التنمية وغايتها أهم عناصر الإنتاج , وتكمن الفائدة القصوى من هذه الموارد في تأكيد العلاقة بين العلم والمعرفة , والإنسان السوري الذي تقع على عاتقه مسؤولية تطوير الوطن وأحداث التنمية الاقتصادية والاجتماعية فيه .

حفلات التخرج
* قلت له حدثني عن الجامعة كما تراها؟
ـ قال جامعة المأمون هي أول جامعة تأسست بعد صدور مرسوم الجامعات الخاصة من السيد الرئيس وهي تدخل عامها الخامس الآن .وخرجنا خلال هذه السنوات دفعتين من الطلاب دفعة من كلية الهندسة التكنولوجيا ودفعة من كلية العلوم الإدارية والمالية وستخرج دفعة من كلية الهندسة هذا العام ويجب أن نعرف أن الفترة الماضية كانت فترة تأسيسية في الجامعة وكان علينا بذل جهود مضنية للوصول إلى ما وصلنا إليها .. ولكننا كنا محظوظين من حيث أننا أول جامعة خاصة أسست في سورية وسورية كما تعلم كانت تعير المدرسين إلى كل الجامعات العربية أي أنه كان لديها فرصة التعاقد مع أفضل المدرسين السوريين ومن ذوي الاختصاصات العالية بالاضافة إلى أننا استفدنا في جامعة القامشلي من الأساتذة القادمين من القطر العراقي الشقيق وهم أيضا من ذوي الكفاءات العالية.أما في حلب فمعظم مدرسينا من الكادر التعليمي السوري .
استطعنا في هذه الفترة القصيرة من عمر الجامعة بناء جامعة عريقة من حيث الإمكانيات العلمية والمهنية والسلوكية . كما استطعنا تأمين كادر إداري جيد والعملية التعليمية تسير من حسن إلى أحسن.

حفلات تكريم الطلاب المتفوقين
*أريد أن اسأل دكتور باسل هل أساءت الشائعات التي سببتها إحدى الصحف المحلية وبعض المواقع الألكترونية على وضع الجامعة؟
ـ الهجوم الذي شن على مؤسسة المأمون وهو ملفق بكل المعايير نالت منه الجامعة قسطا ضئيلا .. ولكن ذلك لم يؤثر علينا .. بسبب ما ذكرته سابقا أي السمعة الحسنة التي أسسنا لها منذ يدابة عملنا.وسمعتها ليست على المستوى السوري بل على المستوى العربي فنحن لدينا طلاب من العراق ومن الأردن ومن الخليج والسعودية والسودان وهذا دليل على انتشار جامعة المأمون ..
* ماذا لديك لتحدثنا به أيضا ؟
ـ الأهم من كل هذا هو نظرتنا إلى الدراسات العليا بعد قامت إدارة الجامعة ومجلس الأمناء يعقد اتفاقية مع جامعة سندرلند البريطانية بحيث تشرف هذه الجامعة على البرامج والامتحانات والإدارة لدينا وسوف يوقعون على كافة الشهادات الصادرة من عن الجامعة وهذا يعني أن طالبنا يملك شهادة من جامعة ساندرلند البريطانية مصدقة من وزارة الخارجية البريطانية ومن وزارة الخارجية السورية . وستضاف اسم جامعة ساندرلند على الشهادة .ونحن بانتظار أن توافق لنا وزارة التعليم العالي على موضوع الدراسات العليا لنبدأ بهذا المشروع الوطني والهام ويبدأ طلابنا بدراساتهم العليا في الجامعة التي بدأوا بها .
* حدثنا عن موضوع البحث العلمي
ـ الدكتور أسامة عميد كلية الهندسة والتكنولوجيا هو الأجدر أن يحدثكم عن هذا الموضوع
شكرناه وخرجنا .. متوجهين إلى مكتب الدكتور أسامة إبراهيم حمامي عميد كلية الهندسة والتكنلوجيا كان الدكتور في انتظارنا وكان لديه الكثير ليقوله فهو حسب ما أخبرنا قد أمضى أربع سنوات في العمل في كلية الهندسة المعلوماتية في الجامعة السورية .. حيث تمكن من الاطلاع على المناهج العالمية والاطلاع على المخابر وحصل على الكثير من الفائدة في عمله هذا أضيف إلى خبراته السابقة ليصبها جميعها في جامعة المأمون.
*قلنا له إذن أنت من مؤسسي الجامعة ؟
ـ نعم أنا من المؤسسين لهذه الكلية وقد عملنا بجد وجهد لتأسيس كلية متميزة وتقدم لطلابها كل ما يحتاجونه من مزايا ومن مناهج علمية متطورة كما ساهمنا في الحصول كل ما يلزم من وزارة التعليم العالي .. وعززنا المخابر وأحضرنا مخابر جديدة .. كما أعدنا تأهيل أجهزة الكومبيوتر بإحضار أجهزة أكثر تطورا .
*أشرح لنا أكثر عن الكلية
ـ تضم الكلية قسم تكنولوجيا الاتصالات وقسم هندسة نظم الحاسوب .. وهنا لابد من الاشارة إلى أننا نعتمد في التدريس على كتب عالمية حديثة معتمدة في جامعات العالم .. وكل دكتور يدرس وبحاضر ضمن ما يقدمه هذا الكتاب من معلومات .. وذلك ليظل الطالب على تواصل مع أحدث النظم الهندسية في ما يخص السوفت وير والهارد وير كما أن جميع هذه المواد تدرس باللغة الانكليزية وهذا تفرضه علينا جامعة ساندرلند من أجل أن تتطلع

مخبر معالجات
على نتائج الطلاب ومصداقية الأساتذة وإدارة الجامعة وكل ذلك بعد أن قامت جامعة ساندرلند بالاطلاع على مناهجنا التي اخترناها ووافقت عليها. وهم يرافقوننا في جميع مراحل التعليم .. وهم أيضا يطلعون على نماذج الأسئلة الموضوعة للامتحانات .. ويطلعون على سلم العلامات .. وبعد الامتحانات يتأكدون من أن كل الأمور تسير حسب الاتفاق .. وإن سلم العلامات مطبق بدقة ودون أي تلاعب به ..
* سألناه عن طريقة الامتحانات في الكلية
ـ فقال لنا أن هذه الكلية تختلف اختلافا بسيطا عن بقية الكليات فتوزيع امتحاناتها يتم على أساس 15 & في الامتحان الأول و15 في الثاني و20 في الثالث وهو العملي ثم النهائي والنظري 50% وهذا تفرضه طبيعة الكلية وطبيعة الدراسة يها .
* سألناه عن نوعية الطلاب .. وفرزهم بين جيد ومتوسط وممتاز ..
ـ فقال أن لدينا طلاب متميزون فعلا .. ومن خريجي الدفعتين الأولى والثانية التي تم تخريجها وكذلك في السنوات الأربعة الحالية .. وحكى لنا قصة زيارتهم لجامعة حلب وكيف أن دكاترة جامعة حلب أبدوا إعجابا شديدا بطلاب جامعة المأمون ودهشوا من المستوى العالي الذين هم عليه وهذا يعني ويدل على المستوى المتقدم لطلاب جامعة المأمون .

ماذا عن نسبة النجاح .. وسير الأمور في الجامعة
نسبة النجاح في الجامعة نسبة جيدة وتتراوح بين ال 45 % وال 85 % وهذه نسبة تعتبر من النسب الجيدة.
ماهي خططكم لتطوير الكلية
أهم ما يهمنا هو تطوير المناهج فالجامعة مؤسسة منذ خمس سنوات ولابد باستمرار من متابعة تطوير مناهجها خصوصا أن كليتنا تدرس مادة حيوية وتطورها سريع جدا .. ولذلك نحن دائما على تواصل عبر الأنترنت مع كل جديد في هذا المجال لمتابعته وإضافته إلى مناهجنا كما أننا بصدد تغيير شامل للمناهج هذه السنة .. بالاضافة إلى اهتمامنا بتحديث المخابر التي هي الأساس في كليتنا وفي دراسة الطالب.
شكرناه على الوقت الذي منحنه لنا .. وغادرنا متوجهين لمقابلة رئيس الجامعة وكان غائبا يوم وصولنا للقامشلي يتابع أمور الجامعة في حلب .. وقد صل بعد ظهر اليوم الثاني .. وسعدنا بلقائه فهو الأكثر قدرة على إجابتنا عن الأمور بشمولية أكثر ..

وصلنا إلى مكتب الدكتور أسامة الدويدري .. وكان استقبالا حارا من قبله،لندخل في مسك الختام.
قلنا له كانت اللقاءات مع العمداء ورؤساء الأقسام مفيدا وأخذنا معلومات هامة عن سير الأمور في الجامعة ولكن نريد منه معلومات إضافية وبها سنستكمل الصورة عن تلك الجامعة .. و سألناه عن مدى اهتمام الجامعة بمتابعة طلابها بعد تخرجهم .. وما هو مصيرهم ؟
ـ فقال أن من مخطط الجامعة استعياب الخرجين الأوائل للعمل كمعيدن في الجامعة .. ولكن معظم الخرجين من الشباب الذين التحقوا مباشرة بالجيش وهكذا لم يتسن له تنفيذ هذه الخطة ولكن يمكن تنفيذه مع الدورة التي بصدد التخرج أو التي تخرجت ولم تصدر وثائق تخرجها بعد وقد تتعاقد الجامعة مع المتفوقين منهم.
قلت له إن من الضروري الاهتمام بالطلاب المبدعين .. فمن المتفوقين يأتي العلماء من أجل ذلك على الجامعة أن تضع خطة لمتابعة هؤلاء المتفوقين والمبدعين .

طبعا ليس ذلك بالأمر السهل على جامعة فتية .. ولكنه أجاب بأن الدكتور مأمون الحلاق رئيس لجنة الأمناء يتابع عن طريق علاقاته الشخصية مع الشركات الكبرى تأمين العمل لهؤلاء الخريجين وأن كثير من الشركات أبدت استعدادا لتعيين عدد من خريجي الجامعة .
سألته عن مستقبل الخريجين المبدعين فأجاب أن الجامعة بصدد وضع خطة للماجستير والدكتوراه بحيث تكون قادرة على تلبية حاجة الطالب المبدع والراغب في الحصول على الدكتوراه من الجامعة نفسها وجميع الخطط والمناهج وضعت ورفعت إلى وزارة التعليم العالي لتوافق عليه وحين توافق الوزارة يصبح الأمر نافذل ويصبح الطالب قادرا على متابعة دراساته العليا في جامعة المأمون ذاتها.
ماذا عن آلية النجاح؟

بداية النجاح في جميع المواد المطلوبة للتخرج في الخطة الدراسية والحصول على معدل تراكمي لا يقل عن 55% . علماً بان الحد الأدنى للنجاح في المادة هو 50% والحد الأدنى للمعدل التراكمي لأغراض التخرج 55% .
إكمال المدة المطلوبة للحصول على الدرجة وعدم تجاوز المدة القصوى حسبما ورد من أحكام نظام منح الدرجات العلمية .
قضاء الفصلين الأخيرين من دراسته في الجامعة مع التقيد بما ورد من أحكام نظام منح الدرجات العلمية .
ان جامعة المأمون استطاعت بزمن قياسي أن تثبت وجودها في اقصى الشمال الشرقي من سوريا

سألته هل يمكن أن يتلاعب الدكتور مدرس مادة ما بتنزيل علامات الطلاب من أجل كسب مادي تحت تسميات دروس خصوصية أو دفع رشوة مباشرة ؟

بالتأكيد هذا مستحيل .. ومرفوض .. ولا يمكن أن يحدث ولكن إن عرفنا بمثل هذا فإن هذا الدكتور يفصل من الجامعة مباشرة .. ونحن كنا حريصين منذ التأسيس على التعاقد مع الأساتذة ذوي السمعة الحسنة وكنا دقيقين في ذلك .

* سألته ماهي مخططاتكم للمستقبل ؟

ـ إدارة الجامعة ومجلس الأمناء فيها لديهم تطلعات كبيرة جدا .. ومن هذه التطلعات توسيع الجامعة .. وقد بدأنا بافتتاح قسمين جديدين في الجامعة وهما هندسة النفط وقسم الهندسية الزراعية على اعتبار أن هذين القسمين مهمان لمنطقة القامشلي بسبب كونها منطقة زراعية وفيها النفط.
والقسمان سيفتتحان في العام الدراسي القادم وقد أقرت خطط الدراسة في وزارة التعليم العالي .
ونحن نخطط الآن لافتتاح كليتين جديدتين هما كلية علوم الإعلام وتضم الصحافة والخطة الدراسية شبه جاهزة سترسل لوزارة التعليم العالي بعد فترة قصيرة لتقرها كذلك كلية الفنون التطبيقية وخطتها الدرسية أعدت وأرسلت لوزارة التعليم العالي . هذا يعني أن جامعة المأمون في تطور مستمر .
وقفنا لوداعه وتذكرت أمرا قلت ثمة أمر كانت الآنسة سولينيه قد حدثتني عنه أثناء انتقالاتنا من مكتب إلى مكتب وهو الأعمال المسرحية التي تقوم بها الجامعة وخصوصا طلاب الأدب الإنكليزي فقلت له بقي أمر واحد
قال ما هو
قلت ماذا توفرون للطلاب غير التعليم
قال نوفر كل مايلزم الطالب .. فنحن أمنا له سكنا للطلاب وأمنا له الطعام في الكافتيريا من أفضل أنواع الطعام بارخص الأسعار .. أريد منك زيارة المدينة الجامعية لترى بنفسك الحالة الحضارية التي عليها المدينة
قلت له سأفعل وبالفعل بعد مغادرتنا له توجهنا إلى المدينة الجامعية حيث يسكن الطلاب واطلعنا على المكان وكان بالفعل كما كان

مطبخ لكل طالب واجهة سكن الطلاب

كومبيوتر في كل غرفة طالبين في كل غرفة
قال هذه سولينه ستحدثك عن هذا الأمر .. فهي كانت بطلة مسرحياتنا خلال السنوات السابقة وقبل أن تتخرج .. بعدها علمت من سولينيه أنهم يحضرون هذه السنة لمسرحية أو لجزء من مسرحية تاجر البمدقية لشكسبير .. وأنهم يتدربون عليها .. وقالت أن المسرحيات عموما تلاقي صدى جيدا بالنسبة للطلاب والأهالي على السواء .. شكرتها وانتهينا من جولتنا في جامعة المأمون .وقد قدمو
في السنوات السابقة عدة مسرحيات كانت مثار إعجاب الجمهور من أهلي الطلاب وغيرهم.
أنهينا جولتنا في جامعة المأمون في القامشلي .. تعرفنا عليها .. وتعرفنا على طلابها في جلسة جنعت عددا لا بأس منهم الظريف بالأمر أن الأكثرية الغالبة كانت متفقة على أن كل شيء في الجامعة يسير كما يجب أن يسير وأن الجامعة تقدم لهم ما يحتاجونه .. بعضهم تكلم عن نقص في المخابر وحين سألنا ع ذلك أجبنا بأن المخابر صارت في الجامعة ولم يبق سوى تركيبها والعمل علبيها.
الخلاف الوحيد الذي حدث حدث حول التفوق .. قد تكون الغيرة وقد يكون الطموح .. ولكنهم اختلفوا حول بعض الأمور التي لا أعتبرها حقيقية لأنه من الواضح أن الدافع خلفها هو السبق نحو الكمال .. نحو الدرجات الأعلى .. وهذا إن دل فهو يدل على أن الهبئة التدريسية استطاعت أن
تخلق جوا من المنافسة .. أفاد الطلاب ودفع بهم نحو المنافسة الشريفة
ها أنا في البولمان متوجه إلى حلب .. وفي جامعة المأمون بحلب كانوا بانتظاري .. وكانت لنا عدة لقاءات ألقت مزيدا من الضوء على هذه الجامعة .. ولكنننا سنفرد لجامعة حلب جزءا خاصا من هذا الريبورتاج .. فانتظرونا









تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الربيع العربي الذي لم يكن يوما ربيعا 1

24-حزيران-2017

سحبان السواح

سنوات طويلة من القمع مرت على الشعب السوري خصوصا، والعربي عموما.. لم تأت من فراغ.. بل كان مخططا لها منذ زمن طويل.. ولأن الفارق بيننا وبين الأمم المتحضرة أننا نعيش...
المزيد من هذا الكاتب

الربيع العربي الذي لم يكن يوما ربيعا 1

24-حزيران-2017

الجنسُ المُقَدَّسُ .. والجنسُ المُدَنَّسُ.. بينَ ديانةِ السَّماءِ، وديانةِ البَشَرِ.

10-حزيران-2017

وكان لي حبيبة اسمها شام

03-حزيران-2017

ماذا كان سيحدث لو تأجل موت النبي محمد ثلاثون عاما

27-أيار-2017

ذكريات من ستينات القرن الماضي

20-أيار-2017

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

الإيحاءات الجنسية عند المرأة

17-حزيران-2017

جنازتان لا تكفيني ... أين ألواح الأنبياء ؟!

10-حزيران-2017

لعنة أن تعلم

03-حزيران-2017

جثث صغيرة جافّة..

27-أيار-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow