Alef Logo
ابداعات
              

أريج فواح في المصعد

تمام التلاوي

2010-04-14

خاص ألف
المصعد فوّاح بأريجٍ, كامرأةٍ خرجتْ للتوّ,
هي ابنة جارتِنا ذاتُ العشرينَ قرنفلةً, قال المدخلُ,
ثمةَ من ينطرُ غُرّتَها في آخرِ هذا الشارع..

يا مدخلُ.. لم أبصر ثمة أحداً
وأظن العطر لزوجةِ جاري المفتونِ بسُمرةِ زوجتِه
فكما أعرفُ أن لها نهدانِ من المسكِ
وأعرف أن لها عادةُ ذبحِ العُشاقِ بريحانِ غوايتِها
فأنا مثلاً ذبحتْني عشرةَ مراتٍ
ورأتني امرأتي اتخبّط عند العتْبةِ عشراتِ المراتْ..

ويظنّ الدرجُ المهجورُ بأنّ العطرَ لزائرةٍ
كانتْ عندَ العازبِ في غرفتهِ فوقَ السطحِ
وقال: هي امرأةٌ تحمل في دمها مِفتاح العالم
ما اقتربتْ من بابٍ إلا فُتِح الحبّ على مصراعيهِ
وخرّتْ لوحاتُ البيتِ سجودا
ذاتَ شتاءٍ حين تعطّل مصعدُنا مرّتْ فوقي بخطىً وادعةٍ
فأصابتني الحمّى خمسةَ أيّامٍ, واكتظّ الوردُ على الدرَجاتِ شهورا..

قال المصعدُ: لا هذي كانتْ فيّ ولا تلك
والأمرُ برمّتِهِ
أنّ الشاعر منذ قليل كان هنا وتذكر من غابت عنه,
فانكسرتْ في عينيه قواريرُ الدمعُ,
وفاحَ الحزن على خدّيه أريجا..

ــــــــــ

نقل المواد من الموقع دون الإشارة إلى المصدر يعتبر سرقة. نرجو ممن ينقلون عنا ذكر المصدر.

ألف


تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

وقال الله لست شريرا كما حولني أتباع

19-آب-2017

سحبان السواح

كنت أمزج السكر بالشاي مستمتعا بلونه الذهبي ومتذكرا حبيبتي التي يمتعها شرب الشاي اثناء ممارسة الجنس معي. لحبيبتي طقوسها الخاصة بالتعامل مع الحالة الجنسية مع شرب الشاي الساخن؛ وكان ذلك...
المزيد من هذا الكاتب

منزلي آيِلٌ للعذابِ

15-نيسان-2017

ها مرّ عامٌ وأكثر

17-تشرين الأول-2015

كانَ ليْلاً بارداً

17-كانون الثاني-2015

تأخرتِ عليِّ

07-كانون الثاني-2015

كانونُ بعدكِ باردٌ

14-كانون الأول-2014

السمكة

19-آب-2017

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

لا ألدغ بحَغف الغاء

05-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

أنا والجنسية

22-تموز-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow