Alef Logo
ابداعات
              

أنشري الفساد في سريري

تمام التلاوي

2010-02-24

خاص ألف

لو كنتِ لي

لقطعتُ هذا البحرَ ما بيني وبينكِ

غير أني لن أصادفَ إن أتيتكِ غير عطرِكِ في الشوارع

لن أصافح غير عشّاقِ انتظاركِ

في مقاهي العاطلين عن النساء..

بكيتُ من سنَةٍ على كتفيكِ في هذا المطار

وقلتُ وانهمرَتْ ظنوني:

كيف لامرأةٍ لها نهداكِ أن تمضي بلا رجلٍ له شبقي؟!.

وقلتِ وأنت تلتفتينَ صوبَ الغيم: خلّصني

فلم أفهم من المقصودُ وقتئِذنْ بفعل الأمر..

ربُّكِ؟ أم أنا؟

أم أنّه الحمّالُ كان يجرُّ أحزانَ الحقائب؟..


للنساءِ –وأنتِ أغربُهنَّ- عاداتٌ غريبةْ

من بينها مثلاً

بأن يعشقنَ نبعاً

ثم يعقِدنَ القِرانَ على السراب..


أقول للأصحاب حولي: كلُّها سنةٌ وترجع..

يرفع الأصحابُ نخبَ الكاذبين

أحبِّهم إذْ يضحكون

ولا أحبُّك كلما اكتظتْ عروقي بالنبيذ

وذكرياتي بالندمْ


لو شئتِ لاستخرجتُ نفطَ الحبِّ من آبارِ دمعي

وابْتنيتُ لكِ القصائدَ والقصورَ

وساحةً شيّدتُ أبراجَ الرِّضا من حولها

ونصَبتُ تمثال الحنين بها

ولو شئتِ انقلبْتُ على الرئيسِ

لكي أسلِّمَكِ البلادَ نيابةً عني

وتنتشري فساداً في سريري..


يا صبيةُ بيننا بحرٌ وريحٌ

بيننا سنَةٌ

وخمسُ مكالماتٍ كانَ أطولُها

التي اقتلعتْ بها ريحُ الخصامِ قناطرَ الماضي

بخمسِ دقائقٍ وثلاثَ عشرةَ ثانيةْ..

لقَطعتُ هذا البحرَ لولا أنَّ خارطتي ممزقةٌ

وبوصلتي تشيرُ إلى الجنوبِ وأنتِ في أقصى الشمال..

ورغم ذا..

لو كنتِ لي,

لقطعتُ هذا البحرَ فيما بيننا

في ثانيةْ..

. . . . . . . . . . . .


* * *

نقل المواد من الموقع دون الإشارة إلى المصدر يعتبر سرقة. نرجو ممن ينقلون عنا ذكر المصدر.

في المستقبل سنعلن عن أسماء جميع المواقع التي تنقل عنا دون ذكر المصدر

ألف

















































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

لو أطالَ اللهُ عمرَ النَّبيِّ محمَّدٍ

09-كانون الأول-2017

سحبان السواح

توفِّيَ الرَّسولُ عنْ عمرٍ يناهزُ الثَّلاثةَ والستِّينَ عاماً، وكانَتِ الدَّولةُ الإسلاميَّةُ قدْ بدأَتْ تتشكَّلُ، والتَّوجُّهَ نحوَ العالمِ الخارجيِّ، بعيداً عنْ بداوةِ الصَّحراءِ، نحوَ مدنٍ ودولٍ أكثرَ تحضُّراً وثقافةً منْ ثقافةِ...
المزيد من هذا الكاتب

كانونُ بعدكِ باردٌ

25-تشرين الثاني-2017

ها مرّ عامٌ وأكثر

11-تشرين الثاني-2017

منزلي آيِلٌ للعذابِ

15-نيسان-2017

ها مرّ عامٌ وأكثر

17-تشرين الأول-2015

كانَ ليْلاً بارداً

17-كانون الثاني-2015

خواطر من أيام اللدراسة الثانوية

09-كانون الأول-2017

إلا أنني أستطيع التبوّل أيضاً .. وأستطيعُ الكتابة ...

02-كانون الأول-2017

قبل ربع قرن، مسرح صيدنايا السرّي

25-تشرين الثاني-2017

لأن الأغاني الحياة ولأني الحياة الحب أغني

18-تشرين الثاني-2017

الظهور والإختفاء ..

11-تشرين الثاني-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow