Alef Logo
ابداعات
              

خذيني .. بحُلمكِ

بشار خليف

2009-11-24

خاص ألف


وأذكرُ أني
آخيتُ الموتُ
منذ آخر ولادةٍ
لي .
***
كلما أوقفكِ الحزن
مشتْ خطايَ
مشيَ الجنازة .
***
قومي
لا يجيءُ المطر
للعيونِ النائمة .
***
أنتِ في المقدمة
أنا في المؤخرة
كيف صرنا
جيشاً واحداً .
***
هكذا تساوينا بالشفاه
و لم تتعادل قبلاتنا .
***
و أنتِ
أحيطيني بعلمكِ
أحيطكُ بِجهالتي .
***
لا تلفظي أنفاسكِ
أنا لستُ رجل موت .
***
تذكّري
لمْ أكنْ شِدةً
حتى تزولي .
***
كان عليَّ أن أتوهمكِ
حتى تكوني حقيقتي .
***
سأحبكِ
كي أكون أحسنَ مني .
***
جئتكِ شمعةً
لم تدركي فتيلها
لم تعِ ضوئها
أي ظلمةٍ أنت .
***
لمْ تكوني أنثايَ
التي تقول للقمر
قمْ لأجلسَ مكانك .
***
شئتكِ بلا وصايا
أنتِ التي أردتِني
وصيتكِ الحادية عشر .
***
تأكّدي
أنا المستقيمُ
الذي أحبَّ انعطافكِ .
***
أي سياحةٍ تلك
آخذكِ إلى مسلتي
وتتناسينَ تَوقي
إلى تاجِ محلَك ِ .
***
قلتُ لكِ
لا تأخذي طريقاً
لا يحفل بطبعاتِ قدميك .
***
هذا مكانُ الصباحِ
فابتعدْ .
***
ثم أنكِ
لمْ تتعلّمي الغيمَ
حتى تمطري .
***
حسناً
إن كنتِ مجديَ
زُولي .
***
أنا ثمِلٌ بكرمكِ
قبل أن يُعصر
حتى .
***
فَرْقُنا
أنكِ تتألفينَ من خيوطٍ
وأني العنكبوت .
***
فَرْقُنا
أنكِ تستندينَ
على جدار رعبٍ
أني لا جدار لي . و
***
سأبقى أميّاً
أمام كتابكِ المفعمُ باللعنات .
***
خيّبني شتاؤكِ
كلما حرّضتُ غيمكِ
أبرقَ وأرعدَ
فقط .
***
يوماً ما
سأجمعُ بقاياكِ
دمعةً إثرَ دمعة .
***
و أقسمُ
أنَّ عُذركِ
أجملُ من ذنْبكِ .
***
تذكّري
أنا مّنْ أيقظكِ
حتى تحلمي .
***
تذكّري تماماً
أنا من أرسلكِ إليّْ .
***
كيف يسكنكِ الشيطان
و أنا من سددتُ
منافذكِ .
***
انتبهي
بألوانكِ الفاسدة تماماً
ترسمينّ وجهاً قبيحاً
لي .
***
نعمْ
أحتاج الآن
حفنةَ حزنٍ
لأبكيكِ .
***
ثُمَّ
كيف أننا نتبادل المشاعر
كأننا تجار
على طريق الحرير .
***
فَرّقُنا
أنك تعومينَ
على بركانٍ من غضبْ
أني لا أعومُ على الماءِ
حتى .
***
و أنكِ الآنَ
تُطفئينَ شمعتي
بظلمتكِ .
***
تلك العرافة قالتْ
حممُ البركان تلك
لن تعي دفئكَ
حتى .
***
اسمعي
تخنقني تلافيف دماغكِ
تلك
الممتدةُ خارج رأسك .
***
كي تفهميني
ينبغي عليكِ
أن تتوضأي باللبن .
***
من علائم الساعة
أن تتشابهَ
نساء العالم .
***
فرّقُنا
أني أَشتقُكِ
مِنْ صياحِِ الديكِ
أنكِ
تشتقيني من عواءِ الذئب .
***
أجملُ ما في الموت
أنه لا يطيلُ الغيابَ
كثيراً .
***
و أنتِ
إنْ كنتِ البدايةَ
فانتهي .
***
خَوّليني لمسَ ندائكِ
حتى أسمعك ِ .
***
و قالتْ
بعد اليوم لا تقربُني
فأنا صلاتكَ .
***
أنا لا ينفطرُ قلبي عليكِ
ينفطرُ شيءٌ آخر .
***
أنا أُزاولكِ
كأني شيخُ كاركِ
تماما .ً
***
ثمَّ سرتُ
على هّديكِ
حتى تنبأتِ
بي .
***
تألّهي
أمُنا القديمةُ
ليستْ أفضلَ منكِ .
***
تذكّري
لا ينغرزُ محراثي
في تربة مالحة .
***

نقل المواد من الموقع دون الإشارة إلى المصدر يعتبر سرقة. نرجو ممن ينقلون عنا ذكر المصدر.

في المستقبل سنعلن عن أسماء جميع المواقع التي تنقل عنا دون ذكر المصدر

ألف






تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

لو أطالَ اللهُ عمرَ النَّبيِّ محمَّدٍ

09-كانون الأول-2017

سحبان السواح

توفِّيَ الرَّسولُ عنْ عمرٍ يناهزُ الثَّلاثةَ والستِّينَ عاماً، وكانَتِ الدَّولةُ الإسلاميَّةُ قدْ بدأَتْ تتشكَّلُ، والتَّوجُّهَ نحوَ العالمِ الخارجيِّ، بعيداً عنْ بداوةِ الصَّحراءِ، نحوَ مدنٍ ودولٍ أكثرَ تحضُّراً وثقافةً منْ ثقافةِ...
المزيد من هذا الكاتب

نصوص لها

02-كانون الأول-2017

نايا

25-تشرين الثاني-2017

اختلاق موسى التوراتي ومعجزاته من زاوية الحقائق العلمية

07-تشرين الأول-2017

نصوص لها

01-تموز-2015

ماخفي منك وبان

24-شباط-2015

خواطر من أيام اللدراسة الثانوية

09-كانون الأول-2017

إلا أنني أستطيع التبوّل أيضاً .. وأستطيعُ الكتابة ...

02-كانون الأول-2017

قبل ربع قرن، مسرح صيدنايا السرّي

25-تشرين الثاني-2017

لأن الأغاني الحياة ولأني الحياة الحب أغني

18-تشرين الثاني-2017

الظهور والإختفاء ..

11-تشرين الثاني-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow