Alef Logo
ابداعات
              

" قصيدة باللهجة العراقية "إشبكَـه وياكم ؟؟!

أحمد بغدادي

2009-09-14

إذا بالدم كتبت اسمك على روحي
وخليت المسه مرايه
وغفيت إعله عشكَـ شخصك
إوغفه بيه النجم والليل
واكَلك إن حضر اسمك
تضوي ظلمة جروحي
يهب عنبر .. مسك شامي .. وروايح هيل ..
إلك ثلث الشمس واكثر .. إلك وجه الكَمر يَسْمر !
إلك ذات النبي يوسف
إلك كلما أوصفن بيك يزيد غرورك وتنغر ؟!
وأشوفك مرتـﭽـي إعله الماي
أجيسك .. ﭼـا صعب لزمك !
وإذا تمر المسه نسمه أشم عطرك
واشم ورد وخجل نرجس .. طعم ريحان ْ
وإذا تمر بشوارعنا .. يصير الباب يتلفت
يدك َ بيده على خِِشْبه
ومن يفتح طفل مجنون يصير وراك يتخبط ؟!!.
محتار وأفسر بيك .. أدور بيك .. شنو سرك
(( إذا الأعمى من تمر يصدلك )) !...
وإذا الطاووس من شافك نتف ريشه ومشى يمك
واكَلك يل مشت روحي ورا روحك
اشبكَـه وياكم
إشبكَـه وياكم
أتكَطع وأضيع وضيعت رجـْـلَي وسط دربك
ولك حسنك تعدى الخشفه والغزلان
وطغى حسنك على حسنك ..
وعلى كفي أكَلبك صافن وحيران واشد جفني على ليلك
شبعد تانيتك وسهران
يظل حسنك واظل سكران ؟!
على حسك .. على همسك .. على شكلك ..
إذا بالدم كتبت اسمك على روحي
وصرحت ابعناوينك ولو ضاعت عناويني
صيح اكره شكل كل دم .. بس إنته بكَلب جسمي وهم ساكن شراييني !.
إذا بالدم .. إذا بالروح
إذا بكَلبي انحفر اسمك
بقى رسمك على رسمي
وإذا الدنيا محت إسمي
أظن إنته تظل اسمي
وتظل رسمي وملامح وجهي من وجهك
لأن نحن نكمل ما نقص عدنا .... تجاوزت الحدود وياك
وصبح حدي مثل حدك
لأن ميزاني ميزانك نتوازن على الكفتين
ومثلما تعرف حدودك .. يظل ثقلك ضرب الاثنين ‍‍!!.
إذا بالروح رسمت الدنيا فرحانة
ورسمتلك ألف ضحكة على شفتك
وعلى خصرك شبكت إيدي وأتدلل على روحك
صحيح آنه طفل مجنون
أظن جنيت من عشكَك
ولأن نحن نِكمل ما نقص عدنا
اكتمل حبي ابترف حبك
انتهى دربي اوصرت خطوه لبُعد دربك
خلينا جسد واحد .. كَلب واحد ..
وإذا ترفض
دشوف الورد لو سرقوه من عطره !!.


أحمد بغدادي
‏2006‏‏-‏07‏‏-‏18‏





تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الربيع العربي الذي لم يكن يوما ربيعا 1

24-حزيران-2017

سحبان السواح

سنوات طويلة من القمع مرت على الشعب السوري خصوصا، والعربي عموما.. لم تأت من فراغ.. بل كان مخططا لها منذ زمن طويل.. ولأن الفارق بيننا وبين الأمم المتحضرة أننا نعيش...
المزيد من هذا الكاتب

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

"ثلاث قصائد لمنفى الحب"

20-أيار-2017

أيتها البلاد القتيلة

08-نيسان-2017

جنس الجنة.. المكافآت والغيب!!

25-آذار-2017

من مذكرات جثّة مبتسمة في المنفى

27-كانون الثاني-2017

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

الإيحاءات الجنسية عند المرأة

17-حزيران-2017

جنازتان لا تكفيني ... أين ألواح الأنبياء ؟!

10-حزيران-2017

لعنة أن تعلم

03-حزيران-2017

جثث صغيرة جافّة..

27-أيار-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow