Alef Logo
ابداعات
              

حصاني .. طروادةٌ لكِ

بشار خليف

2009-07-24

خاص ألف
ابقي مثلَ شرفةِ النوُرِ
أراكِ
ولا تَريني .
***
كيف أنّي أهديتكِ
عودَ ثقابي
ولمْ تشتعلي بعدُ ؟.
***
يوماً ما
سأتلوكِ
مثل ليلةِ القدر .
***
ببساطةٍ
ببساطةٍ شديدةٍ جداً
تأتيني شفاهكِ
كي أذهبَ إليها .
***
هكذا
أتكئُ على رحيلك ِ
حتى تفرحينْ .
***
تُرى
ماذا يُفرحُ يديكِ
سوى قُبلة
على الظهرْ ؟ .
***
أحياناً
أصيرُ ذلك الشيطان
كي تتألّهي .
***
أعلم أنكِ سجادة
لا تشبعُ منْ صلواتي الخمس .
***
منذ أنوثتكِ
أدركتُ أنكِ ذاكرة من رماد .
***
قلت لكِ
الحب الذي لا ينفع
كالكراهية التي لا تضر .
***
هكذا
أعود إلى ظلالي
كلما آنَ شروقُ موتي .
***
هي يدكِ في سريري
تأخذني
إلى حلمٍ جديد .
***
أيّ روح
أيّ جسد
تركتِ على أصابعي
أيتها الحافلةُ بي .
***
ِ مهما قستْ الحياة عليك
اطمئني
إنَّ فصولها أربعة .
***
ها أنا
أمدُّ جسدكِ
بأسبابِ بقائي .
***
تعالي
ثمةََ موطئٌ قبلة
لكِ .
***
أجملُ ما فيكِ
أنّ أصابعكِ
عارية .
***
حتى أني
أتوقُ
إلى مُشتهاكِ .
***
غداً تقولينَ

كَتبني من ألِفي إلى يائي

لئلا ينسى أبجديتي .

***
غداً تقولينَ

مِنْ أين يأتيكَ

القزحُ بلا أقواسي ؟.


***


أجلسُ وأنتظر
أقفُ وأنتظر
أمشي وأنتظر
هكذا تُعلميني رياضة الانتظار .
***
كلما تأمّلتكِ
أدركتُ عجيبةَ الدُنيا
الثامنة .

***

هكذا
أُلقنُ عرينكِ
شغفَ الأُسوُد
العاشقة .

***
ولكِ
أن تَشُمّي
ما تيسّر من انقباضي
وانبساطي .
***











تعليق



كلام في الحب

17-شباط-2018

سحبان السواح

قالت: " أستحلفُكُنَّ، يا بناتِ أورشليمَ، أنْ تُخْبِرْنَ حبيبيَ حينَ تَجِدْنَهُ إنِّي مريضةٌ منَ الحُبِّ." "قالَتْ: قبِّلْني بقبلاتِ فمِكَ."، وترجَّتْ أيضاً: لامِسْنِي هُنا .. وهُنا.. هُناكَ، وهُنالكَ أيضاً. فمُكَ، شفتاكَ غايتي، ولسانُكَ...
رئيس التحرير: سحبان السواح
مدير التحرير: أحمد بغدادي
المزيد من هذا الكاتب

ماخفي منك وبان

03-شباط-2018

حبتا هيل

16-كانون الأول-2017

نصوص لها

02-كانون الأول-2017

نايا

25-تشرين الثاني-2017

اختلاق موسى التوراتي ومعجزاته من زاوية الحقائق العلمية

07-تشرين الأول-2017

سلمية تحرق نفسها

17-شباط-2018

من أنتَ ؟!

10-شباط-2018

مذكرات سجين سياسي 2

03-شباط-2018

سؤال وجواب

27-كانون الثاني-2018

من مذكرات سجين سياسي

20-كانون الثاني-2018

الأكثر قراءة
Down Arrow