Alef Logo
ابداعات
              

لستُ أنا

عادل غالب المتني

خاص ألف

2017-11-11

لستُ أنا،
يدي التي كانت تَمسك يد أمي،
تُقبّلها وتضعها على جبهتي كلّ صباح،
تركتها هناك مطرقة على بابنا الحديدي الأخضر.

عيناي اللتان كانتا حديقة ورد
تقطف حبيبتي كل صباح منهما زهرتها المفضلة،
أصابهما الجفاف في آخر لقاء بيننا.

قدماي اللتان زرعتهما في الحقل شتلتا حبق،
لم تلحقا بي.

رأسي الذي أسندته على غيمة
حطّت تحت شجرة التوت قرب البئر الصخري،
غفى كباقي الحجارة النائمة عل صدر دارنا منذ قرون.

انظري إلي يا حبيبتي،
أطرافي اصطناعية،
وفي وجهي قطعتان من الزجاج الملون،
رأسي خوذة محارب أثقلها الصدأ.
تدمّر كل شيء،
حتى ظلّي مليء بالثقوب.

لستُ أنا،
تركتُ كل شيء وهربتُ بعيداً،
وحده قلبي لم يسقط مني في رحلة البحث عن الذات.

*

تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

دنس الطهارة وطهارة الدنس

13-كانون الثاني-2018

سحبان السواح

في مطلق الأحوال الحب هو بداية عمر، وبانتهائه يموت المحب، ليس في الحب بداية عمر أو منتصف عمر أو أرذل العمر، الحب بداية، بداية ليست كما الولادة الأولى، بداية حبلها...

الصعود في الحب

13-كانون الثاني-2018

سجناء الصقيع في مونتريال

06-كانون الثاني-2018

مرحبا ناجي

29-كانون الأول-2017

مسرحية من فصل واحد

23-كانون الأول-2017

وجدانيات سوريالية

16-كانون الأول-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow