Alef Logo
ابداعات
              

عِمْ مساءً يا صديقي

نزار غالب فليحان

خاص ألف

2017-05-06

عِمْ مساءً ...
مُذْ أتيْتَ و مُذْ مَضَيْتَ
و حين تُبْعَثُ من جديدٍ
كي تصوغَ الحلمَ ثانيةً و تحكيَ
ما لديْك
عِمْ مساءً يا صديقي
كم كَبُرْتَ على الرَّدى
كم سموْتَ مع المدى
كم ضاقتِ الدُّنْيا بصوتِكَ
حين لم يُصْغَ إليْك
عِمْ مساءً يا صديقي
حيثُ كنْتَ و حيثُ صِرْتَ
و حيثُ تغفو كالحماماتِ الوديعةِ
في الشبابيكِ العتيقةِ
ترقبُ الصُّبْحَ الجديدَ
لكي تِكَحِّلَ بالبنفسجِ
ناظرَيْك
عِمْ مساءً يا صديقي
كلُّ الفراشاتِ التي
حاوَلْتَ أنْ تنْأى بها عن طَقْسِها
عادتْ تراقصُ شمعةً
تعلو قليلاً حاجبَيْك
عِمْ مساءً يا صديقي
حين حاصرَكَ الطُّغاةُ
و غَلَّتِ الدُّنْيا يدَيْك
جِئْتَنا طلّاً خَفيفاً
حاملاً عُشْباً نَدِيّاً
دافئاً في راحَتَيْك
لَهْفي على طيرٍ يرفرفُ في ضلوعِكَ حائراً
لَهْفي على جُرْحٍ تَنِزُّ قروحُهُ في مِعْصَمَيْك
لَهْفي عَلَيْك
تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الربيع العربي الذي لم يكن يوما ربيعا 1

24-حزيران-2017

سحبان السواح

سنوات طويلة من القمع مرت على الشعب السوري خصوصا، والعربي عموما.. لم تأت من فراغ.. بل كان مخططا لها منذ زمن طويل.. ولأن الفارق بيننا وبين الأمم المتحضرة أننا نعيش...
المزيد من هذا الكاتب

لم نقترفْ ذنْباً ...

27-أيار-2017

عِمْ مساءً يا صديقي

06-أيار-2017

عن المرأة ذلك الكائن الجميل

31-آذار-2017

عن المرأة ذلك الكائن الجميل

11-آذار-2017

دالية

11-شباط-2017

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

الإيحاءات الجنسية عند المرأة

17-حزيران-2017

جنازتان لا تكفيني ... أين ألواح الأنبياء ؟!

10-حزيران-2017

لعنة أن تعلم

03-حزيران-2017

جثث صغيرة جافّة..

27-أيار-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow