Alef Logo
يوميات
              

كمصيدةٍ على الأحداقِ

خاص ألف

2017-01-06

ضريرٌ آخرُ في مرآتكِ
***
وعيناكِ مطبقتان
كمصيدةٍ على الأحداقِ
كي لا تري شحوبَ الماءِ في المرايا
وبنفسجةَ الشرفةِ
التي نبتت منها صبّارةٌ نضرة ...!
أكون أنا
على الكرسي
قد انتهيتُ من مسحِ بندقيتي المدلّلة
وألقيتُ بالخرقةِ جانباً
كما ألقي صبري !
وأطلقتُ النارَ
على الظلام المُسرعِ
المتّجهِ
إلى انعكاسِ وجهكِ في المرآة !.
.
.
ــ هكذا الآن .. تستطيعين أن تفتحي عينيكِ يا حبيبتي.
**
الذي يحدث الآن
أنّني قتيل
وجثّتي جانبي لا تتحرّك !
ــ قلبي
وحده الآن
يلتقط صورةً فوتوغرافيّة
لهذا المشهد
بهدوءٍ،
دون نبض ..
.
.
.
ــ قلبُ حبيبتي
يبتسم كثعلبٍ
الآن
ويأكلُ فاكهة قلبي
وجثّتي تبكي.
.
**

أنتِ أشبهُ بتفاحةٍ مقضومةٍ
على طاولةِ الضيوفِ
لا أحد
يرغبُ بكِ ...!
رغم أنكِ
حمراءُ
لامعة ..
شهيةٌ .. لولا
أنكِ
لم تكوني
مقضومةً
ومنسيّة.
.
تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

وقال الله لست شريرا كما حولني أتباع

19-آب-2017

سحبان السواح

كنت أمزج السكر بالشاي مستمتعا بلونه الذهبي ومتذكرا حبيبتي التي يمتعها شرب الشاي اثناء ممارسة الجنس معي. لحبيبتي طقوسها الخاصة بالتعامل مع الحالة الجنسية مع شرب الشاي الساخن؛ وكان ذلك...

السمكة

19-آب-2017

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

لا ألدغ بحَغف الغاء

05-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

أنا والجنسية

22-تموز-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow