Alef Logo
يوميات
              

نعم ..نعم ..أخشى أصدقائي

مديحة المرهش

خاص ألف

2016-12-12

يحثني أصدقائي المقربون دائماً لأن أغير قناعاتي التي شكلتها منذ زمن بعيد و هي عدم تقاضي أجراً عمّا أكتب... إذ أنني طالما خجلت أن أتقاضى مالاً عن بعض قصائدي التي نشرت في صحف أو مجلات عربية.

يصرون أنه يتحتم عليّ بعد أن صبحت لقمة العيش صعبة أن أبدأ بالكتابة...فهناك كم هائل من مواقع الكترونية و صحف و مجلات ورقية مأجورة ترحّب بالكتّاب و الشعراء... و تدفع أجوراً مناسبة و مقنعة.

و يثابر هؤلاء في كل فرصة سانحة أن يرسلوا لي أسماء أشخاص بعينهم، و روابط كثيرة لأتواصل معهم و أقدّم نتاجي ...

و أنا أعرف و أرى بأم عيني و أبي... إن لم أقل كل من حولي ... معظمهم يكتبون: سياسيون بكل فسيفساء ألوانهم و طوائفهم و معتقداتهم و مناطقهم من بيض و سود و رماديين ..موالين و معارضين....مثقفون و متثاقفون .. كتّاب ولا كتّاب.. شعراء ولا شعراء أو مستشعرون أو سارقو شعر...الخ..

و أنا لست ضدهم ... يتحينون الفرص و يقتنصونها ليكتبوا و ينشروا، فأغلبهم يفعل ذلك لسد الرمق بالغربة و ارتفاع الأسعار و تجنب السؤال، إلى جانب جودة ما يقدمون...

و هناك فئة أخرى تكتب لكسب المزيد من المال، فلمَ لا ما دامت الفرصة مواتية للبعض كونهم على منبر أو كرسي أو بسبب صداقة نفعية، أو كأسماء معروفة ظهرت بحقبة ما لسبب ما في مكان ما.

وكلّما أرسل لي صديق اسماً أو رابطاً تراني أفكّر و أتفكّر و أتمعّن و أفحص و أستفسر فأرى أن معظم هؤلاء هم من أصدقائنا الحقيقيين ... أصدقاء من لحم و دم و خبز و ملح و ذكريات جميلة ثرّة...

فجأة ينتابني هاجس أنهم بالتأكيد تغيروا ... فأحجم عن إرسال أي حرف و أحياناً أقبض على نفسي و أنا أحذف أو أتجاهل أولئك الأصدقاء الذين أصبحوا مهمين بمراكزهم و كراسيهم و أموال دعمهم.

ربما أكون مغالية بردود أفعالي ... لكن أنا و بعض ممن ما زالوا يملكون ذرة من كرامة يخشون أن يصدموا بأولئك الأصدقاء الذين صارت لهم عروشاً ذهبية مزدهرة، فقد يعاملونك معاملة الملك الطاغية لرعيته ...أو ربما يتجاهلونك أو يعاملونك معاملة الأعداء إن لم تحسن فروض الطلب و الاسترحام ..

الحقيقة التي تدور بداخلي دائماً ... تُرى هل صاروا أعداءً من نوع ما ...العدو تعرفه لا يخبئ نفسه ... عدو ...لكن صديقك إن تخفىّ بقناع ما كيف لك أن تتعامل معه....

بصراحة و بالقلم العريض ...أنا أخشى أصدقائي.



































تعليق



سامر كنج

2016-12-13

لكن عليك أن تجربي و لا تحكمي مسبقاً قد يكون هناك من هو جميل و كريم و صاحب أخلاق

عمار عبد المجيد

2016-12-13

االأصدقاء الأعداء

نادية خلوف

2016-12-21

هو كذلك. كما ذكرت. الصحف والمواقع لا تدفع اليوم إلا للموصى به من الممول. حسناً ماتفعلين

رئيس التحرير سحبان السواح

صِرْتِ فِيَّ وصِرْتُ فيكِ

21-كانون الثاني-2017

هَلْ تسمحونَ لِي بِالخُروجِ عنِ المألوفِ.؟ فَلا أتفلسفُ، ولا أخوضُ غِمارَ معاركَ دونكيشوتيَّةٍ، لم تأت يوماً بنتيجة، ولَنْ تأتيَ سوى بتخديرِ الألمِ فينا.!. لمْ أعتقدْ يوماً بِأَنَّني - بِمَا أكتبُهُ...
المزيد من هذا الكاتب

حياء الحب

06-كانون الثاني-2017

نعم ..نعم ..أخشى أصدقائي

12-كانون الأول-2016

لجوء اللغة إلى الداخل

21-تشرين الثاني-2016

قصائد عشق

08-تشرين الأول-2016

من أجل هكذا تفاهات أكتب

03-أيلول-2016

كمصيدةٍ على الأحداقِ

06-كانون الثاني-2017

حوار فكريّ !

29-كانون الأول-2016

بين أمي والمنفى وقبري !!

23-كانون الأول-2016

نعم ..نعم ..أخشى أصدقائي

12-كانون الأول-2016

كل الفصول مهيأة لقدومك

30-تشرين الثاني-2016

الأكثر قراءة
Down Arrow