Alef Logo
يوميات
              

لا تغرسوا العتمةَ والضياعَ في قلبي

أحمد بغدادي

خاص ألف

2016-08-27


تركَ ظلّــهُ في المنزلِ
وغادرَ ...
ذهبَ إلى القناصِ النظيف
/
أرداهُ
فوق جثةٍ أخرى في منتصفِ الظهيرة!
؛
ــ كان هناك ظلان يركضان مع الدمِ
يسيلان اتجاه الغروب.
**
لا تغرسوا العتمةَ والضياعَ في قلبي...
أنا أيضاً أتقنُ النارَ
وأستطيعُ إضرامَ المشهد عالياً
عالياً
حولي
وأبعد من ذلك.
**
.لا تغرسوا العتمةَ والضياعَ في قلبي...
أنا أيضاً أتقنُ النارَ
وأستطيعُ إضرامَ المشهد عالياً
عالياً
حولي
وأبعد من ذلك.
**
سأتركُ الحربَ تعربدُ كيفما تشاء...
ألبسُ حذاء العشب
وأذهبُ مسرعاً إلى الحُلمِ
كي ألحقَ بكِ
عند الحديقة التي لم تفضّ بكارتها القذيفة الجائعة.
**
أعطيكِ نصفَ هذا الكلام
نصفه فقط
وتأمّلي أنني أجلس جانباً
أسخرُ من انعكاس خجلكِ
في زجاج نافذة الغرفة الأخرى
وأنادي النصف الثاني
كي يلجَ نسياني.
ولعلّكِ
ترمين لي بورقةٍ إضافية،
فارغة ... حيث إنني لم أنتهِ
من تدوين هذه البداية الواطئة
كضحكتكِ
على الماء.

تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

وقال الله لست شريرا كما حولني أتباع

19-آب-2017

سحبان السواح

كنت أمزج السكر بالشاي مستمتعا بلونه الذهبي ومتذكرا حبيبتي التي يمتعها شرب الشاي اثناء ممارسة الجنس معي. لحبيبتي طقوسها الخاصة بالتعامل مع الحالة الجنسية مع شرب الشاي الساخن؛ وكان ذلك...
المزيد من هذا الكاتب

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

"ثلاث قصائد لمنفى الحب"

20-أيار-2017

أيتها البلاد القتيلة

08-نيسان-2017

السمكة

19-آب-2017

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

لا ألدغ بحَغف الغاء

05-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

أنا والجنسية

22-تموز-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow