Alef Logo
ابداعات
              

أبشركم بتراب يمور

حسن العاصي

خاص ألف

2016-05-30

في البدء كانت الرؤيا
تعوم في غثاء العتمة
تحت سيقان الأعناق المعلقة
شجر الحياة مازال يجهش
يتماثل للشدّة
ثم كان ظلّ الرمل
يتلو مواسم الأنهار
والوصايا نصوص مغلقة
ينكسرالرجال على
أعتاب الموج الأسود
يحبس الله أسفار الأرض
هاج العباد واستعروا
صرخوا..
من اصطفى الشمس السوداء
ومن أوقع الفصول بمحراب الموت
قد بلغ الشيب الصبية
قالت النسوة إنه ماء الولادة
لا درب في الخطى الصماء
هذا الهيكل مرصود
والمنايا تتناسل
على بعد خيط ماء
بكى الجميع
انشطر الغبار
وشاخ وجه الطيور
تكاتف المريدون والتفوا
يرتّلون أوراد الماء
فوق القبر المبلّل
تلافيف الغابة
ابتلعت فاتحة الموتى
أغلقت مخارج البشر
قالت العجوز
وقد أصابتها الغشاوة
وانقلبت عينها
ثلاث صلوات
حدود البياض
قبل موت السديم
إني أبشركم بتراب يمور
إن أتتكم فراشة الظّل
ورأيتم البلاد تتوضأ
من نبع الغواية
فاستودعوا سرّكم
واسروا في جُبُّ سريرتكم
ثم أوحوا إلى دمكم
أن اقرأ الغفوة الأخيرة

**

أطعمت ظلها للطيور

مثل ندف الفجيعة

تهطل كالرذاذ الساخط
خطايا المواسم
يعزف الفجور
على وتر الفسق
ماتيسر من المعاصي
قد شارف الجَوْر
على الهلاك
غفت عيون الضوء
وجثت الصغيرة
خلف ناصية الكفن
حيث كان النور
على وشك السقوط
أقامت نذرها
خلعت ملامحها
لتجرب الجنازة
وأطعمتْ ظلّها للطيور
في رحم السواد المحموم
أشهرتُ عيني
هذا الوجع صوفي
قلت وقد تكور قلبي
تريثي في احتدام النهر قليلاً
قالت
من استرعى الضوء
فقد فاز
قلت أمسكي ولا تتعجلي
واستعيني بحكمة الزاهد
قالت
يا سيد الورع
لي رب أساله الخلاص
ومدّت لي مابقي من الرمل
قالت
كان وحيداً في جبل الموت
فانقسم دمه على ظلّه
حين أكلته ذئاب القبيلة
ربط الله على قلبي
ابتعدت نحو وادي الحطب
تسير فوق الماء
على بعد غفوة من التعب
أغلقت المدى
أقفلت كل سادر
وطفى وجهها
فوق وردة الخُبّيزة
انتهى الحزن
صرت أبكي مرتين













تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الربيع العربي الذي لم يكن يوما ربيعا 1

24-حزيران-2017

سحبان السواح

سنوات طويلة من القمع مرت على الشعب السوري خصوصا، والعربي عموما.. لم تأت من فراغ.. بل كان مخططا لها منذ زمن طويل.. ولأن الفارق بيننا وبين الأمم المتحضرة أننا نعيش...
المزيد من هذا الكاتب

مختمر أيها الحقل

13-أيار-2017

الترهل العربي في إفريقيا وملفات أخرى

04-آذار-2017

على قارعة الغبار

27-كانون الثاني-2017

الأمير قيس

12-كانون الأول-2016

نتوحّد في الإحتضار

29-تشرين الأول-2016

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

الإيحاءات الجنسية عند المرأة

17-حزيران-2017

جنازتان لا تكفيني ... أين ألواح الأنبياء ؟!

10-حزيران-2017

لعنة أن تعلم

03-حزيران-2017

جثث صغيرة جافّة..

27-أيار-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow