Alef Logo
ابداعات
              

هكذا هي الحكاية

أحمد بغدادي

خاص ألف

2015-12-03

مَن يجمع الوقتَ مثل الشظايا
تحت زجاجة ساعتهِ
ولا ينتظر الدمَ المسفوكَ
بين الموعدِ وتأخّر الخطواتِ
أو تقصّد الحافلة ذاتها
عن العناوين
ولا .....
لا ينظر إلى النهاية ............................ هو لن يرسم ( وجه قاتله ) مرةً أخرى !
وإن كان ذاته الطفلُ
وإن كان حمدان ..................
/
أدباً على القاتلِ
أن يعتذرَ
برصاصةٍ بين حاجبيه .. للقتيل .
أوطانٌ تتكاثر بين حاجبيه
أوطانٌ تتناسل بين حاجبيه
أوطانٌ تموتُ بين حاجبيه ...!
أوطانٌ حبلى بأوطانٍ حبلى أخرى
وخيامْ !
عرسٌ آخرُ في شرقيّ البلاد ..
عرسٌ آخرُ عند الحدود
عرسٌ آخرُ عند النزيفِ
وهكذا .. حذاء الشهيد ... يكبر .. !
يكبر .. مقاساً آخرَ .. أوسعَ بأكثر من قليل
أو ..... أقل من هذه المساحات في المدن التي نامت على شخير
الطاغية !
المُدن التي نامت على صرير الأبوابِ المخلوعة كأكتاف الحطابين !
مادام الآخرُ يجمع الشظايا
وغيره يجمع أجزاءها
وجثثَ من أحبّهم ونامَ بحبّهم أبدا ..................... نحنُ سوف نغنّي للونِ
ونعدم الموسيقى أمام الحرب التي
تعزفُ لحناً
يشتهيه الضمادُ ..... حينَ يُنكأُ
جرحُ الشرف.
حمدان يجمع الشظايا
وغيره
يجمع أجزاءه !
والحقلُ .... يجمع الماءَ
للشرارة
التي .................. أتتْ على مَن سوف يأتونَ بعدنا
لربما ....
نسميهم :
ــ أجيالْ.
تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

ذكريات من ستينات القرن الماضي

20-أيار-2017

سحبان السواح

أود اليوم أن ابتعد عن صور المجازر التي يرتكبها الأسد ومن لف لفه بحق سورية والسوريين.. ومبتعدا أيضا عن صور القتل والذبح التي يرتكبها كل من داعش ولنصرة لصالح آل...
المزيد من هذا الكاتب

"ثلاث قصائد لمنفى الحب"

20-أيار-2017

أيتها البلاد القتيلة

08-نيسان-2017

جنس الجنة.. المكافآت والغيب!!

25-آذار-2017

من مذكرات جثّة مبتسمة في المنفى

27-كانون الثاني-2017

بين أمي والمنفى وقبري !!

23-كانون الأول-2016

ثم أغلقت صفحة المقال

20-أيار-2017

مهرج الأعياد المحترف...

13-أيار-2017

ميديا .. يا ماما ...ميديا

06-أيار-2017

30 نيسان ذكرى رحيل نزار قباني

29-نيسان-2017

أشلاءُ الطفلِ المَرْمِيَّةُ تحت السرير

22-نيسان-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow