Alef Logo
ابداعات
              

لأجلكَ / لأجلها ...

أحمد بغدادي

خاص ألف

2015-09-21

للفتاة التي قابلتها أمام الجامعة بقلب ٍ موقوت وأوعية ٍ ممزقة !
قل : إني أُميٌ في الحب وبسيط ..
للفتاة التي سرتَ معها قليلا ً ثم رحلت ...
قل : وداعا ً ولا تلتفت إلى الوراء
لليد ِالباردة التي لم تصافحك قطعا ً
ضع يديك َ دائما ً في جيبكَ .. امض ِ وابتر المشهد !
للشفتين اللتين لم تحظ َ بهما سوى على ( الهاتف )
قف أمام المرآة وتجمّل لغيرهما وعد للمنزل واثقا ً من ذهابك !
لصديقتها التي وبختها ...
قل : عذرا ً وتأسّف لأنوثتها ولا تبصق في وجه الريح !
للبحر ِ الذي عشقته لأجلها
اذهب إلى الصحراء حافيَ القلبِ والشعور
ازرع إصبعك في الرمل وقس حرارة خيبتك !
للسائق الذي رَكِبَتْ هي معه ولم يقلكَ
قل : إن الطرقات تنتهي عند سرير قلبك !
لبائعة ِالسمك الكاذبة وصاحب الـ" شاليه " الجشع
قل : أهلا ً ... فالمخطئون أوفياء لأنفسهم !
لكَ
لها ...
لأجلك َ ... لأجلها ...
ارم ِ حبكَ نردا ً أمام الكرة الأرضية
وقل : اختاري
ففي كلا الحالتين .. كلاكما خاسر ..
اللاذقية / 2009-12-10
تعليق



كلام في الحب

17-شباط-2018

سحبان السواح

قالت: " أستحلفُكُنَّ، يا بناتِ أورشليمَ، أنْ تُخْبِرْنَ حبيبيَ حينَ تَجِدْنَهُ إنِّي مريضةٌ منَ الحُبِّ." "قالَتْ: قبِّلْني بقبلاتِ فمِكَ."، وترجَّتْ أيضاً: لامِسْنِي هُنا .. وهُنا.. هُناكَ، وهُنالكَ أيضاً. فمُكَ، شفتاكَ غايتي، ولسانُكَ...
رئيس التحرير: سحبان السواح
مدير التحرير: أحمد بغدادي
المزيد من هذا الكاتب

نصوص متأخّرة لا تصلح للعشق

17-شباط-2018

من أنتَ ؟!

10-شباط-2018

فخاخ الورد

27-كانون الثاني-2018

إلى عاشق مخادع

13-كانون الثاني-2018

مرحبا ناجي

29-كانون الأول-2017

سلمية تحرق نفسها

17-شباط-2018

من أنتَ ؟!

10-شباط-2018

مذكرات سجين سياسي 2

03-شباط-2018

سؤال وجواب

27-كانون الثاني-2018

من مذكرات سجين سياسي

20-كانون الثاني-2018

الأكثر قراءة
Down Arrow