Alef Logo
ابداعات
              

وصيّة آينشتاين ..

مازن أكثم سليمان

خاص ألف

2015-07-25

كنتُ أعرِفه

أكثر ممّا أعرِف

رائحة الوَرد العالِقة

على شُرفة أُغنية حُبّ ..

ذلكَ الكهل

بِنظّارتِه السّميكة

يبيعُ في دُكّانه كلّ شيء

من الإبرة التي تخيط الأحلام

إلى الحياة المَوْشورِيّة

تحتَ ذقْن إلهٍ مُتفاوِت الضّوء ..

كنتُ أُحِبُّه

وأخشى عليه

كأنّهُ أبي

حتّى جمَعَنا ذات مساء

أنا وجميع أبناء البشريّة :

وضَعَ الزّمن في كفّة ميزان

والحُروب والمذابح

والسُّجون والمنافي

والدّيكتاتوريات

في كفّة

فمالَت كفّة الزّمن بِقُوّة

ولم نفهَم شيئاً..؟!

من جديد ..

وضَعَ الزّمن في كفّة

والغابات والحدائق والعصافير

والتّسكّع والمقاهي والأشعار

والعُشّاق والقُبَل

والهدايا وأعياد الأطفال

في كفّة

فمالَت كفَّتُهم بِقُوّة

ولم نفهَم شيئاً..؟!

عادَ وقذَفَ الزّمن من أُذُنيه إلى أعلى

ثمَّ مات

- بكَينا عليه كثيراً -

وعندما سقَطَ الزّمن أخَذَ شكل ميزان

كانت الحُروب والمذابح

والسُّجون والمنافي

والدّيكتاتوريات

في كفّة

والغابات والحدائق والعصافير

والتّسكّع والمقاهي والأشعار

والعُشّاق والقُبَل

والهدايا وأعياد الأطفال

في كفّة

مرّةً تميلُ الأُولى ..

مرّةً تميلُ الثّانية ..

ونحنُ نفهَم كلَّ شيء .


مازن أكثم سليمان .























































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

هَلْ نعيشُ في عصرِ ظلامٍ إسلاميٍّ.؟

21-تشرين الأول-2017

سحبان السواح

"في وصيَّةِ "حبيبةِ المدنيَّةِ" المنشورةِ في هذه الصَّفحةِ مُتزامنةً مع فاتحتِي هذه؛ قالت "حبيبةُ" لابنتِها، قبلَ أَنْ تُهدى إلى زوجِها: "إني أُوصيكِ وصيَّةً، إِنْ قَبِلَتِ بها؛ سُعِدْتُ!.". قالَتْ ابنتُها : "وما...
المزيد من هذا الكاتب

الهُبوط بِالنَّهديْن معاً

21-تشرين الأول-2017

هل‭ ‬نحتاج‭ ‬إلى‭ ‬شاعر‭ ‬عربي‭ ‬ملعون‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

23-أيلول-2017

مَحكمة التّاريخ

02-أيلول-2017

قنّاص ورصاصة ووردة

05-آب-2017

وثائقيات

21-تموز-2017

الافكار للكبار فقط

21-تشرين الأول-2017

طز .. من محفوظ والماغوط والوز.

14-تشرين الأول-2017

بعنا الجحش واشترينا الطعام بثمنه

07-تشرين الأول-2017

حافظ الأسد.. ذاكرة الرعب

30-أيلول-2017

مات ( ع . خ )

23-أيلول-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow