Alef Logo
يوميات
              

أمام القتلى .. قبل القذيفة في الطابق الرابع ...!

أحمد بغدادي

خاص ألف

2015-07-02

من باسم صباغ:

إلى أحمد بغدادي

........................

حتى الطابق الرابع

أصبح ترفاً !

/

ضاقت الشام

أصبحت

هكذا

واحد سنتيمتر مربع !


***


أحمد بغدادي:

إلى باسم صباغ ...

ــ دع الطريقَ تتمشّى عرجاء في المرايا يا صديقي ..

... دعها ...

الطابقُ الرابعُ ليس للترف .. !!

..................... الطابق الرابع يا صديقي ؛

.. للشعراء والقذائف والسكارى

ولانقطاع الكهرباءِ

ولتذمّرِ عادل حديدي أمامكَ وأمام الصمت

ولبيجامته الحمراء كدمِ الله في قصيدةٍ نازفة عن المقابر الجماعية وكفوف الأطفال المبتورة !!

... دع الطابق الرابع يا باسم جليّاً كالقتيل !

.. افتح النافذة .. أرجوك

ــ الشامُ مساحةٌ بين قتيلين

وبين الله والنبي

لا تضيقُ ...!

؛

ــ لربما أنتَ النبي ..

ولربما أنا لستُ الله والقتيلَ والمساحة !

/

أنا نهرٌ ..أبحثُ عنكَ وعن وطني

بين الجثثِ ورنين الكؤوس والمدن التي ترقصُ أمام اليباب

بأبنائها الحالمين !

............ دع الطابق الرابع يا باسم

دون أهزوجة ومساحات !

/

احمل مرآتكَ واعكس الشمسَ

كي يرى الله الحقيقة الرائعة ..

/

أين الضريرُ في هذا المشهد

ومَن ....؟!













































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

تعويذة عشق

18-تشرين الثاني-2017

سحبان السواح

قالت: " أستحلفُكُنَّ، يا بناتِ أورشليمَ، أنْ تُخْبِرْنَ حبيبيَ حينَ تَجِدْنَهُ إنِّي مريضةٌ منَ الحُبِّ." "قالَتْ: قبِّلْني بقبلاتِ فمِكَ."، وترجَّتْ أيضاً: لامِسْنِي هُنا .. وهُنا.. هُناكَ، وهُنالكَ أيضاً. فمُكَ، شفتاكَ غايتي، ولسانُكَ...
المزيد من هذا الكاتب

أغنيتان من دفتر ِ الخساراتِ الجميلة

11-تشرين الثاني-2017

*على مقام الصبا

04-تشرين الثاني-2017

من دفتر أنثى عاشقة في الخراب المضارع

14-تشرين الأول-2017

الحرب هي الحرب

16-أيلول-2017

على غير العادة

16-أيلول-2017

لأن الأغاني الحياة ولأني الحياة الحب أغني

18-تشرين الثاني-2017

الظهور والإختفاء ..

11-تشرين الثاني-2017

المتة إن عزت

04-تشرين الثاني-2017

في معبد عشتار

28-تشرين الأول-2017

الافكار للكبار فقط

21-تشرين الأول-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow