Alef Logo
ابداعات
              

لن تحبك دون انتحار

حمودة إسماعيلي

خاص ألف

2015-05-04

كيف للحزن أن يصاحبني وهي لي ؟
تحبني، تحضنني وتقبلّني
معها صرتُ سماءً،
أضم غيومي وبرقي ورعدي
أضم طيوري ورياحي وبحري
أضم وجودي الأرحب وحضوري،
حضوري الذي صار معها انبعاثا لروحي بعد مماتي.
هي سر فرحتي
وعودتي لطفولتي
في حبها أولد كل يوم من جديد
ولا أكبر عندها،
نهداها مسكن طفولتي
ووجنتاها حديقتي وأرجوحتي،
أركض كل صباح بين أحداقها
ألعب بين أصابع يديها
إلى أن أعطش،
فترويني بشفتيها.
إني صبيّها ورفيقها وحبيبها،
هي لي ولي وحدي
وليست لأحد من الرجال..
فلن تحبك دون انتحار
دون عودتك الطفولية
عودة طفولية توقظ أمومتها وأنوثتها وغواياتها الصبيانية !

تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

وقال الله لست شريرا كما حولني أتباع

19-آب-2017

سحبان السواح

كنت أمزج السكر بالشاي مستمتعا بلونه الذهبي ومتذكرا حبيبتي التي يمتعها شرب الشاي اثناء ممارسة الجنس معي. لحبيبتي طقوسها الخاصة بالتعامل مع الحالة الجنسية مع شرب الشاي الساخن؛ وكان ذلك...
المزيد من هذا الكاتب

قصيدة حب لإريك فريد ـ ترجمة :

01-تموز-2017

لا مزيد من الكليشيهات لأوكتافيو باث - ترجمة:

03-حزيران-2017

الزمن - دي نيرفال/ ترجمة :

15-نيسان-2017

علم نفس الإلحاد

24-آذار-2017

الشعر هو الواقع المطلق، شذرات لوغولوجية لـنوفاليس - ترجمة :

25-شباط-2017

السمكة

19-آب-2017

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

لا ألدغ بحَغف الغاء

05-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

أنا والجنسية

22-تموز-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow