Alef Logo
ابداعات
              

افتَح ياسِمسم1..

مازن أكثم سليمان

خاص ألف

2015-03-02

من يُصدِّق أنَّ رجُلاً في هذا العصر

يدخُلُ يوميّاً جِهاز التِّلفاز ..

يُفتِّشُ أزّقَّتَهُ وضواحيه المُكهربة بِالذِّكريات

يسأَلُ عن نُعمان2 ومَلسون3 والأحرف الأبجديّة

يتحسَّرُ على أصدقائه المُمدَّدينَ في أصقاع الطُّفولة

أنيس4 وبَدْر5 وكَعكي6

كالأسرى يُباعونَ في أسواق الغِياب

مع السَّجّادة

وكِتاب القِراءة

وعروسة الزّعتر ..


من يُصدِّق أنَّ رجُلاً آخر أخبَرَه

أنَّ شارع عِشرين1

تحوَّلَ إلى ثُكنة عسكريّة ..


وأنَّ رجُلاً ثالثاً همَسَ في أُذُنه

بِأنَّ حامِلَ الغليون

]أبو النّظّارات الشّمسيّة [

ذاكَ الخارج من ( السّوبّرماركت )

وحولَهُ ( البادي غارد ) يصفَعونَ الأرصفة على قفاها

ويقتادونَ الشّجرة حافيةً بِثِياب النّوم

هو

الضِّفدع

كامل2 ..

. . .

. . .

من يُصدِّق أنَّهُ آخر النّهار

هرَبَ من جِهاز التِّلفاز على كُرسيٍّ مُتحرِّك

فيما كانَ رجُلٌ رابع يُشيرُ بِإصبعٍ كالكُلاّب

- هِيهْ هِيهْ .. أنت .. انظُر عالياً..

ثمَّةَ مركبة تمضي بينَ الغُيوم

كُتِبَ على هيكلها الأَسْود :

] مُغلَق ياسمسم [ .


( 1 ) : اسم الحيّ المُتخيَّل الذي كانت تجري فيه أحداث البرنامج .

( 2 ) : شخصيّة في هذا البرنامج أيضاً .






































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

وقال الله لست شريرا كما حولني أتباع

19-آب-2017

سحبان السواح

كنت أمزج السكر بالشاي مستمتعا بلونه الذهبي ومتذكرا حبيبتي التي يمتعها شرب الشاي اثناء ممارسة الجنس معي. لحبيبتي طقوسها الخاصة بالتعامل مع الحالة الجنسية مع شرب الشاي الساخن؛ وكان ذلك...
المزيد من هذا الكاتب

قنّاص ورصاصة ووردة

05-آب-2017

وثائقيات

21-تموز-2017

أنا أو الشُّهرة

24-حزيران-2017

خَوارزميَّات

03-حزيران-2017

الكينونة عند مارتن هيدغر بينَ الحُضور والغِياب

20-أيار-2017

السمكة

19-آب-2017

من الكوميديا السورية المنكّهة بالدمع:

12-آب-2017

لا ألدغ بحَغف الغاء

05-آب-2017

أنا هكذا مجنون

29-تموز-2017

أنا والجنسية

22-تموز-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow