Alef Logo
ابداعات
              

مذ كنتُ صغيراً..

مازن أكثم سليمان

خاص ألف

2015-01-29

مذ كنتُ صغيراً..

أُهرْولُ دونَ إجابة

في البيت

والشّارع

وعلى صفحات الجرائد


مذ كنتُ صغيراً..

أنمو في حِصص الرّسم والموسيقى

ودائماًَ..

كانَ العالم أصغَـر من أصابعي

وأضيَـق مـن حُنجـرتـي


مذ كنتُ صغيراً..

أنسحِبُ كورَق الخريف على الأرصفة

تعلَقُ عيناي في صقيع الحُدود

ولطالما أدهَشني راعٍ بعيد

كلّما اقترَبَ المساء

جمَعَ قطيعَ أحلامه

وغابَ في الضّباب

مذ كنتُ صغيراً..

أبذُرُ صدري بِالزَّوارق

أملأ ُ قِرْبتي بِالنُّجوم

وأنفرِد

في عُيون سحابة

لأحوكَ

أوشحةً لِلنُّور

وأتناثَرَ

حبّاتِ مطر

على جناحَيْ طائرٍ

يَطْوي اللّيلَ

رِسالةً خاطفة بينَ مخالبه

/ الفضاءُ جسدُه

والمجهولُ طريدتُه /

ومن مِنقاره

تتدلّى

المدينة

دودةً حزينة ...




































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الربيع العربي الذي لم يكن يوما ربيعا 1

24-حزيران-2017

سحبان السواح

سنوات طويلة من القمع مرت على الشعب السوري خصوصا، والعربي عموما.. لم تأت من فراغ.. بل كان مخططا لها منذ زمن طويل.. ولأن الفارق بيننا وبين الأمم المتحضرة أننا نعيش...
المزيد من هذا الكاتب

أنا أو الشُّهرة

24-حزيران-2017

خَوارزميَّات

03-حزيران-2017

الكينونة عند مارتن هيدغر بينَ الحُضور والغِياب

20-أيار-2017

أساطير عموديَّة

13-أيار-2017

حفريّات الجَوّال..

22-نيسان-2017

كلكم أصدقاء في المجزرة

24-حزيران-2017

الإيحاءات الجنسية عند المرأة

17-حزيران-2017

جنازتان لا تكفيني ... أين ألواح الأنبياء ؟!

10-حزيران-2017

لعنة أن تعلم

03-حزيران-2017

جثث صغيرة جافّة..

27-أيار-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow