Alef Logo
ابداعات
              

مذ كنتُ صغيراً..

مازن أكثم سليمان

خاص ألف

2015-01-29

مذ كنتُ صغيراً..

أُهرْولُ دونَ إجابة

في البيت

والشّارع

وعلى صفحات الجرائد


مذ كنتُ صغيراً..

أنمو في حِصص الرّسم والموسيقى

ودائماًَ..

كانَ العالم أصغَـر من أصابعي

وأضيَـق مـن حُنجـرتـي


مذ كنتُ صغيراً..

أنسحِبُ كورَق الخريف على الأرصفة

تعلَقُ عيناي في صقيع الحُدود

ولطالما أدهَشني راعٍ بعيد

كلّما اقترَبَ المساء

جمَعَ قطيعَ أحلامه

وغابَ في الضّباب

مذ كنتُ صغيراً..

أبذُرُ صدري بِالزَّوارق

أملأ ُ قِرْبتي بِالنُّجوم

وأنفرِد

في عُيون سحابة

لأحوكَ

أوشحةً لِلنُّور

وأتناثَرَ

حبّاتِ مطر

على جناحَيْ طائرٍ

يَطْوي اللّيلَ

رِسالةً خاطفة بينَ مخالبه

/ الفضاءُ جسدُه

والمجهولُ طريدتُه /

ومن مِنقاره

تتدلّى

المدينة

دودةً حزينة ...




































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

خوان الثورة السورية

22-نيسان-2017

سحبان السواح

لا يمكن إلا أن نحمل المعارضة السورية في الخارج، حصة في هدر الدم السوري، لأننا يمكن أن نختلف ونحن في دولة ديمقراطية، ونتعارك ونشد ربطات عنق بعضنا بعضا، نتجادل ونتقاتل...
المزيد من هذا الكاتب

حفريّات الجَوّال..

22-نيسان-2017

تَداعياتُ الزَّبيب..

31-آذار-2017

نحوَ رُؤية تكامُليّة مُغايِرة لمَفهوم الثّورة

12-شباط-2017

ما بعدَ حلب.. ما قبلَ حلب..

06-كانون الثاني-2017

شِعريّة التَّمويه والالتباس ج3

12-كانون الأول-2016

أشلاءُ الطفلِ المَرْمِيَّةُ تحت السرير

22-نيسان-2017

البرازيل وأحمد دحبور

15-نيسان-2017

نون نسوتهن ضلع قاصر

08-نيسان-2017

عن المرأة ذلك الكائن الجميل

31-آذار-2017

الشعر في سلة المهملات

25-آذار-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow