Alef Logo
يوميات
              

عزة ترقص في الحرب

مديحة المرهش

خاص ألف

2014-03-03

عتمة تغطي المكان بقلق حياة و موت،

و أنا وحيدة أتربص الأنوار االسيّارة بحذر فأر،

لا قمر يمر بالبيت و لا شمس،

هي القذائف و الرصاص تمربسرعة

تضيء المكان برعب فاضح ،

لا أعرف كيف أختبىء،

ولا إلى أي جهة سيميل قلبي،

أتنقّل زحفاً ... يميناً ...يساراً،

لا أعرف من الذي سيفتك بي أولاً،

جيش النظام على يميني و الجيش الحر على يساري،

صوت شيخ من جامع بعيد يصل واهياً كأنه من القبور

(اخلوا البيوت بسرعة)

أتجاهل الصوت، لا أريد أن أغادر البيت

وعزة على بعد مترين مني،

واقفة تنظرإلي بشموخ

و كأنها تسخر من وضعيتي ..

عزة ... حبيبتي ... لا تنظري إلي هكذا

أخاف عليك من الوقوع في سخام النار،

عزة ... اخفضي رأسك للأسفل ..

احتمي وراء مكتبتك،

سامحك الله لم تنسقي الكتب كماطلبت منك،

كل مرة تهربين من ترتبيها متذرعة بأنك

غير ملزمة بأن تنظمي و ترتبي آلاف الكتب.

عزة... لو لم ترمي العشرات منها خفية عني

لصارت المكتبة سدّا منيعاً اليوم لك،

لست جبانة أنا يا حبيبتي ،لكنني مثل كل الأمهات

أخاف عليك، بسرعة اقتربي منّي،

اخرجي من الإطار،

طيري كما تفعلين على المسرح،

نعم هي تلك الحركة ( بادوشيا ) السابحة بالفضاء ،

نجحتِ ... ها قد وصلت إليّ،

أمسكت بك،

سأنزل الآن زحفاً

أخبىء صورتك هناك في القبو،

غداً لن أحكي لك عن مغامرتي

لأنك ستقولين بكل استخفاف أحفظه

بأنني الأم الأكثر جنوناً في هذا العالم.







































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

الأسد يرقص مذبوحا من الألم

14-كانون الثاني-2017

كلما اقترب موعد اجتماع الأستانة ، كلما رفع الأسد من وتيرة قصفه المجنون للمدنين، وكأنه يريد أن يقضي على أكبر عدد ممكن من السوريين، ومن الحضارة السورية عقوبة قاسية لأنهم...
المزيد من هذا الكاتب

حياء الحب

06-كانون الثاني-2017

نعم ..نعم ..أخشى أصدقائي

12-كانون الأول-2016

لجوء اللغة إلى الداخل

21-تشرين الثاني-2016

قصائد عشق

08-تشرين الأول-2016

من أجل هكذا تفاهات أكتب

03-أيلول-2016

كمصيدةٍ على الأحداقِ

06-كانون الثاني-2017

حوار فكريّ !

29-كانون الأول-2016

بين أمي والمنفى وقبري !!

23-كانون الأول-2016

نعم ..نعم ..أخشى أصدقائي

12-كانون الأول-2016

كل الفصول مهيأة لقدومك

30-تشرين الثاني-2016

الأكثر قراءة
Down Arrow