Alef Logo
يوميات
              

من مذكرات جثة مبتسمة (المشهد رقم 107 )

أحمد بغدادي

خاص ألف

2013-10-10


وطنٌ صغيرٌ .. صغير، بحجم كفّـه ! (...
وضعهُ في جيبه
ومضى يبحث عن تراب يصلح للزراعة)!!

***

شدّ يديكَ إلى ظهركِ وامضِ في دمكَ. رأسكَ وعيناكَ إلى الأرض تفكّر في حصىً صغيرة تركلها بنزقٍ وأنتَ تصفّر بشفتين من حطب !

لا تسل ما السبب ...

أنتَ قربان العالم في هذا القرنِ ...

دمُكَ يروي ظمأ الطغاةِ وبنات آوى المتخفيات في وجوه الحملان !!

كؤوسُ .. كؤوسٌ تصطفُ على طاولةِ الله متناسقةً !

تفصل بين كل كأسٍ مسافةٌ صغيرة بحجم إبهام ملاكٍ !!

الإبهام الذي يبصم على ورقةِ نهايتكَ .. قتلكَ! .. محوِ اسمكَ من سجلِ المتنافسين على مقعدٍ في قطار الحياة !

/

وأنتَ ..

أنتَ بكل بذخٍ ورغبة، تمنح المستكلبين على لحمكَ إشارةَ المرور في جروحكَ .. بين أضلاعكَ وروحكَ !

مثل سفودٍ ( مُجمّر) !

أنْ خذوا حصصكم .. شلواً .. شلواً .. وتنازعوا على الباقي بعيداً عني !.

بين كل دغلٍ مظلمٍ ارموا عظامي أو احرقوها وانثروا رمادها في مهبِ الزمن !.

أنتَ هنا تغطي القتلى بأحشائهم وتسرق النار مثل (بروميثيوس) ...

وتعطي صداقتكَ للإنسان ...

معرفتكَ وفلسفةَ عيشكَ ..!

........................

............................... يوثقونكَ إلى صخرةٍ أمام عري العالم وأنين المقابر بقتلاها !

أمام أثداء الحياةِ المتدلية كعناقيد جافةٍ على أفواهِ المتجمهرين على التلال ينتظرون عاقبتكَ

التي تسنّها عقبان الطغاة وجوارحها .. ومخالبها ..!

/

إنه سخط انتصاراتهم عليكَ !

على دمكَ الذي أصبح سكيناً تجزُ أوردتهم قبل أعناقهم الحلزونية !

دمكَ الذي يشرب منه العالم الآن أيها السوري ويتلمظ ... !

كبدكَ الذي تناهشته الأفاعي والضباع ... سينضج من جديد..

وسيأتيكَ ( هيراكليس ) وينقذكَ من مجهولكَ !

سيأتيكَ إلهٌ من داخلكَ يعطيكَ حريتكَ قريباً ..!

لأنكَ أنتَ وحدكَ أيها السوري ...

تركلُ كالحصى كل الآلهة الطاغية النائمة كالدود في رطبِ التراب !

تركلُ المستحيل إلى آسن نهر التاريخ !

وتمضي لتصفّر بفرح ٍ

وقلبكَ ينبضُ فوق غيمةٍ تهزُ خصرها

لتنثر المطرَ فوق شفاه المنتظرين .


/ خاص ألف /





































تعليق



Pamala

2013-10-22

Heya! I understand this is sort of off-topic but I had to ask. Does running a well-established website such as yours require a large amount of work?I am completely new to running a blog however I do write in my diary every day. I'd like to start a blog so I will be able to share my experience and feelings online.Please let me know if you have any recommendations or tips for brand new aspiring bloggers. Thankyou!My website <a href="http://kursy-szkolenia-plc.pl">kursy-szkolenia-plc.pl</a>

كلام في الحب

17-شباط-2018

سحبان السواح

قالت: " أستحلفُكُنَّ، يا بناتِ أورشليمَ، أنْ تُخْبِرْنَ حبيبيَ حينَ تَجِدْنَهُ إنِّي مريضةٌ منَ الحُبِّ." "قالَتْ: قبِّلْني بقبلاتِ فمِكَ."، وترجَّتْ أيضاً: لامِسْنِي هُنا .. وهُنا.. هُناكَ، وهُنالكَ أيضاً. فمُكَ، شفتاكَ غايتي، ولسانُكَ...
رئيس التحرير: سحبان السواح
مدير التحرير: أحمد بغدادي
المزيد من هذا الكاتب

نصوص متأخّرة لا تصلح للعشق

17-شباط-2018

من أنتَ ؟!

10-شباط-2018

فخاخ الورد

27-كانون الثاني-2018

إلى عاشق مخادع

13-كانون الثاني-2018

مرحبا ناجي

29-كانون الأول-2017

سلمية تحرق نفسها

17-شباط-2018

من أنتَ ؟!

10-شباط-2018

مذكرات سجين سياسي 2

03-شباط-2018

سؤال وجواب

27-كانون الثاني-2018

من مذكرات سجين سياسي

20-كانون الثاني-2018

الأكثر قراءة
Down Arrow