Alef Logo
يوميات
              

عُهر ... مُجن .. فجور !!

أحمد بغدادي

خاص ألف

2013-09-23

ضع كفّكَ على عنقكَ وشدّ بقوةٍ .. بقوة ٍ أكثر...

اخنق نفسكَ قبل أن تتنفس هذه الحياة التي باتت نتنةً .. مسخاً كوجه العالم ...!

كوجه عاهرةٍ خرجت للتوِ من ماخور ٍ تفوح منه رائحة العفن ..! رائحة الأجساد التي تزحف فوق الطين والبول ..!

فوق الأوساخ والضحكات المترامية كالأحذية في كل مكان !!

/ إنّه وطنكَ الآن ...!!!

تجول فيهِ الضباعُ وبنات آوى والجيّف ..!

بنات آوى بعمائمَ سوداء من ( قُم ) ...

بنات آوى ببساطير كوجوههم يهلهلون ويعوون ويتنافسون على قتلكَ ... من بغداد إلى دمشق !

أي ــ من طهران إلى دمشق ــ!! ومن جبال قوقاز إلى جنوب اليمن إلى مؤخرة فتى / البلازما / في الضاحية الجنوبية في لبنان !!

بنات آوى ... بين أصابعهم صكوك الحياة ..!

مفاتيح الحياة .. يلثمون عنقكَ بحقدٍ تاريخي من القادسية إلى الثورة السورية ...!

يزحفون عكس الريح .. فروائحهم النتة تفوح حتى من نظراتهم السوداء !

يتسللون بين ثيابكَ بأمرِ الله والمقدسات والتاريخ الماجن فيهم ؟!

إنهم ... نطاف المتعة !

متعة الفجور والقتل والنهب والعويل !

متعة العواء والقتل ............. واللطم !!

يمرّغون جباههم بترابٍ ملوثٍ بقاذوراتهم، ويصلون وفي صدورهم حنقُ الشيطان علينا !

أبناء الدمِ والقيح !

يباركهم رب الكرة الأرضية ... مولى الجيوش الجرارة ــ صاحب صولجان الغرب ــ !

الزنجيُ نصف الآدمي ...!

نصف العبد .. الكلب .. المتفحّم بحبِ الأساطير اليهودية !

لاعق أحذية الجنرالات في مطارات تل أبيب ... في بن غوريون ــ في اللّد المهزوم ..

... عهر .. مُجن ... فجور ...!

وأطفالٌ قتلى يزحفون إلى نوافذ النجاة .. إلى الحياة ..

فوق رؤوسهم بسطار الشيطان .. ألاّ تتحركوا .. أنتم هنا باقون !

بين الأحجار وبين المقابر ..

ويضحك الطاغية وفي فمهِ شلوٌ يمضغه !

يدُ طفلةٍ من الغوطة ..

كتفُ طفلٍ من أريحا ..!

كفُ فتاة حالمة من حماة !!!

................. وتقهقه كلابهُ إلى جانبه ِ ويهرون وراءه بين الجثث والدم ِ!

/

.. مُجن ... فجور ..!

ودهاقنة الع.. عهر .ربِ .. يلعقون مؤخرات بعضهم البعض على الهواء مباشرةً

ويشربون الشاي على شرفاتٍ تطلُ على جثثنا وعلى يباب الوطن !

يرفعون عباءاتهم أمام أجهزة التلفاز مخافةً من تلوثها بمشهد الدمِ .. ويشمئزون من طفلٍ سوري مسمول العينين في حضن أمّه القتيلة !

يشربون الـ" فودكا والويسكي " مع أسيادهم ويحصون أعدادنا المتناقصة !

ويأسفون بأن يهزون رؤوسهم يميناً وشمالاً كما يهزون كروشهم عند امتلاء جوانبها بالــ كنتاكي والثريد " !!

دهاقنة النفط ... عهر .. مُجن .. فجور ...!

/

أمراء الدولار ... معارضة الفخذ والثدي والصراخ على شاشات التلفزة والتملّق ..!

يشدون ربطات العنق برتابة،ويتعطرون بروائحَ لا تشبه روائح الدمِ التي تصرخُ من بين أضلاعنا !

يتسابقون على لصق المؤخرات على مقاعد المؤتمرات والكراسي المُرقّمة والمُعدّة لأصحاب الدرجات الرفيعة كلٌ على حسب ِ تعاونه .. أو على حسبِ سجوده وعبوديتهِ !


............................... عهر ... مُجن ... فجور ...!

/

وكل هذا سوف تمحوه أحذية أطفال الغوطة ...

أحذية السوريين ...

وفي آخر دقيقة من كل هذا ... ثمة هنالك طفلٌ سوريٌ يقف فوق كل هذا ...

يرخي سرواله ... ويتبوّل على وجه التاريخ !

ويرفع إصبعه الوسطى في وجه آية الله الخامنئي ... فضح السوريون (سرّه ).


















































تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

ماذا كان سيحدث لو تأجل موت النبي محمد ثلاثون عاما

27-أيار-2017

سحبان السواح

توفِّيَ الرَّسولُ عنْ عمرٍ يناهزُ الثَّلاثةَ والستِّينَ عاماً، وكانَتِ الدَّولةُ الإسلاميَّةُ قدْ بدأَتْ تتشكَّلُ، والتَّوجُّهَ نحوَ العالمِ الخارجيِّ، بعيداً عنْ بداوةِ الصَّحراءِ، نحوَ مدنٍ ودولٍ أكثرَ تحضُّراً وثقافةً منْ ثقافةِ...
المزيد من هذا الكاتب

"ثلاث قصائد لمنفى الحب"

20-أيار-2017

أيتها البلاد القتيلة

08-نيسان-2017

جنس الجنة.. المكافآت والغيب!!

25-آذار-2017

من مذكرات جثّة مبتسمة في المنفى

27-كانون الثاني-2017

بين أمي والمنفى وقبري !!

23-كانون الأول-2016

جثث صغيرة جافّة..

27-أيار-2017

ثم أغلقت صفحة المقال

20-أيار-2017

مهرج الأعياد المحترف...

13-أيار-2017

ميديا .. يا ماما ...ميديا

06-أيار-2017

30 نيسان ذكرى رحيل نزار قباني

29-نيسان-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow