Alef Logo
ابداعات
              

قصائد جديدة

مديحة المرهش

خاص ألف

2013-08-17

تخبىء لهفتك وراء ظهرك،
و تعتصم بحبل الصمت,
لاتلوِ ذراعك بقسوة إذن،
رفقاً بقواريرك،
أخشى أن تضيق زواياك الحادة
أو تنكسر أضلاعك
و يكون إحداها قلبك،
لا تخشى شيئاً
أنا ما زلت منحرفة نحوك....
***
ذات يومٍ
هطلتَ عليّ بما يشبه
العشق الغزير،
أحكمتُ إقفال أبواب بيتي بالمزاليج
كيلا يمتد سيلك إلى الساحات و الطرقات
ويتهمك القوم بغواية المدينة،
يوئدونك ساعتها،
و أنت في مهدي....
***
جفّ فنجان قهوتي
قبل غليه،
طار الهيل منه بنفحة ألم
تيبّبست شفتاي
تفتت قهراً،
من وعدٍ حنثت به.
***
أتساءل دائما
بكل أدوات الاستفهام
ماذا و كيف و لمَ و متى و كم دفعوا لك
ليقتلوا دهشتك بي،
و يتركوا قلبك
ببرودة تحت الصفر بكثير؟..
تعليق



رئيس التحرير سحبان السواح

رائحتك

18-شباط-2017

كَتَبَتْ على صَفْحَتِهَا في الـ"فِيْسْ بُوْكْ": " لِلغيابِ رائحةٌ كما لِلحُبِّ. ولِكُلِّ رائحةٍ زمنٌ حَيٌّ تولَدُ مِنْهُ، وتعيشُ فيهِ، ومعَ استنشاقِها في زمنِها الَّذي بَزَغَتْ فيهِ تسكُنُ في الذَّاكرةِ كالأيَّامِ، ببساطةٍ...
المزيد من هذا الكاتب

ثرثرة صامتة

04-شباط-2017

حياء الحب

06-كانون الثاني-2017

نعم ..نعم ..أخشى أصدقائي

12-كانون الأول-2016

لجوء اللغة إلى الداخل

21-تشرين الثاني-2016

قصائد عشق

08-تشرين الأول-2016

كان لي أمل

18-شباط-2017

اعطني مزبلة ... كي أكون ديكاًـ حسين بصبوص

11-شباط-2017

مرحى ..ثابر إلى الأمام يا بطل

04-شباط-2017

من مذكرات جثّة مبتسمة في المنفى

27-كانون الثاني-2017

كمصيدةٍ على الأحداقِ

06-كانون الثاني-2017

الأكثر قراءة
Down Arrow